المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:التلغراف: صفقة السلاح السعودية والانتخابات الامريكية

04/10 10:49

ستمد واشنطن اسرائيل بالمقاتلة اف-35 الاكثر تطورا من اف-15 تربط صحيفة الديلي تلغراف بين صفقة السلاح السعودية بقيمة 60 مليار دولار وانتخابات التجديد النصفي للكونغرس الامريكي التي اعلنت الصفقة قبلها. وتقول الصحيفة ان الصفقة تعد انقلابا لصالح ادارة الرئيس اوباما، اذ يواجه الديموقراطيون ضغوطا في الانتخابات احد اسبابها زيادة معدلات البطالة في الولايات المتحدة. وستفيد الصفقة السعودية الصناعات الدفاعية الامريكية في 44 ولاية من الولايات المتحدة وتسهم في حماية 77 الف وظيفة. وستبلغ وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) الكونغرس الامريكي بالصفقة، حيث يمكن للنواب اجراء تعديلات عليها بل ويمكن رفضها تماما لو بدا ان اسرائيل يمكن ان تشعر بعدم الامان بسببها. الا ان التلغراف لا تستبعد تمرير الصفقة، خاصة وان امريكا لم تضمنها نظام الصواريخ طويلة المدى الذي يحمل على طائرات اف-15 للسعودية. هذا في الوقت الذي ستقدم واشنطن لاسرائيل مقاتلات اف-35 الاكثر تطورا بكثير من اف-15. واشارت الصحيفة الى ان الصفقة، التي تاتي بعد صفقة اسلحة امريكية ايضا للامارات، ربما تسهم في تسريع سباق التسلح في منطقة الخليج. وارجعت ذلك الى استمرار ايران في مشروعها النووي الذي يعتقد انه يستهدف انتاج اسلحة، رغم اصرار ايران على ان برنامجها النووي لاغراض سلمية فقط. الاستيطان تنشر الانبدندنت تقريرا لمراسلتها في القدس حول الاستعدادات للبدء في البناء الاستيطاني بمجرد انتهاء مدة التجميد الجزئي هذا الشهر. وتنقل المراسلة عن تقرير لمنظمة السلام الان ما ذكره من ان هناك تصاريح صادرة بالفعل لبناء نحو 13 الف وحدة سكنية استيطانية استيطانية جديدة في الضفة الغربية. ويقول التقرير ان هناك 2066 وحدة سيبدأ البناء فيها فورا، الى جانب 11 الف تصريح اخر صدرت بالفعل للمستوطنين. ومع ان بعض تلك المباني قد لا يشرع فيه الان، الا ان ذلك يعود الى قلة الطلب على مساكن المستوطنات في الضفة الغربية الان. وتشير الصحيفة الى قرار رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو عدم تمديد التجميد الجزئي للاستيطان وترجعه الى ضغوط شركائه في الائتلاف الحاكم من اليمين المتشدد المؤيد للاستيطان. يطغى استئناف الاستيطان على المحادثات الفلسطينية الاسرائيلية وياتي الحديث المتصاعد عن الاستيطان عشية لقاء نتنياهو مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للمرة الثانية منذ اطلاق المفاوضات المباشرة بين الطرفين برعاية امريكية. وتتوقع الاندبندنت ان يطغى موضوع الاستيطان على المفاوضات التي كان يتعين ان تركز على البحث في اتفاق الاطار للتسوية السياسية المستهدف خلال عام كما يريد الامريكيون. وتقول الصحيفة ان المحادثات تبدأ في جو من عدم الثقة المتبادل، والخلاف حتى بشان ما يجب الاتفاق عليه. ففي حين ترى اسرائيل المسائل الامنية ضرورة قصوى يريد الفلسطينيون الحديث اولا عن حدود دولتهم المامولة في اطار حل الدولتين. الا ان بعض المعلقين في اسرائيل، كما تقول مراسلة الاندبندنت، يرون ان حل الدولتين فات وقته بالفعل بسبب الصعوبة السياسية في اتخاذ قرار باخلاء مئات الاف المستوطنين من مستوطناتهم المقامة على اراضي فلسطينية محتلة. سينما صينية تنشر الغارديان تقريرا حول صناعة السينما الصينية واهتمام الصين بالاستثمار في انتاج الافلام لمواجهة الهيمنة الثقافية الغربية. وستبني الصين هذا العام عددا كبيرا من دور العرض فيما يوصف بانه تحدي "للقوة الناعمة" التي تمثلها صناعة السينما الامريكية. كما تضخ الحكومة استثمارات في انتاج وتوزيع الافلام، بعدما عززت من وضع التلفزيون الصيني والصحف الرسمية. وتنقل الغارديان عن المخرج كيانغ زونجيان من شركة فوربيدن سيتي للانتاج السينمائي ببكين انه تمكن من مضاعفة ميزانيته بفضل الدعم الحكومي. "القلب الاسود" وتنشر الغارديان ايضا تقريرا عن عزم البنتاغون شراء طبعة كاملة من كتاب جديد لضابط استخبارات سابق في الجيش الامريكي يدعى انتوني شافر. وتقول الصحيفة ان ما يدفع البنتاغون الى شراء عشرة الاف نسخة من الكتاب الذي يحمل عنوان "عملية القلب الأسود" واتلافها هو انه يكشف تفاصيل العمليات السرية الامريكية في افغانستان وباكستان. وبالتالي تتجنب وزارة الدفاع الامريكية الحرج، خاصة وان الكتاب يذهب الى القول ان قيادة الجيش الامريكي اضاعت فرصة لكسب الحرب ضد حركة طالبان. وتقول الغارديان ان هناك محادثات بين دار نشر الكتاب (سانت مارتنز برس) والبنتاغون لشراء كل نسخ الكتاب على اساس انه يهدد الامن القومي الامريكي. مع ان الجيش الامريكي سبق واجاز نشر الكتاب بعد ان ادخل عليه بعض التعديلات ولكن المسؤولين في اجهزة الاستخبارات ووزارة الدفاع دقوا ناقوس الخطر من نشره بعد ان اطلعوا عليه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل