المحتوى الرئيسى

تمديد الاعتقال لعميد الأسرى الإداريين "عايد دودين"

04/10 09:50

الضفة المحتلة- إخوان أون لاين: استنكر مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، تمديد الاعتقال الإداري للأسير عايد دودين (44 عامًا), من بلدة دورا قضاء الخليل للمرة الثالثة عشرة على التوالي ولمدة شهرين, وبذلك يعتبر عميد الأسرى الإداريين؛ كونه أقدم معتقل إداري.   وقال فؤاد الخفش، مدير المركز: إن الأسير دودين معتقل منذ تاريخ 19 أكتوبر 2007م، وهو تحت نير الاعتقال الإداري، يُجدد كل مرة اعتقاله قبل انتهاء مدة الإفراج عنه، وأن المحكمة العليا الصهيونية وقبل فترة وجيزة عرضت الإبعاد على الأسير دودين؛ ولكنه فضل السجن على الإبعاد.   وأوضح لـ(إخوان أون لاين) أن دودين اعتقل 5 مرات، أمضى خلالها ما مجموعه (13 عامًا) خلف قضبان سجون الاحتلال الصهيوني، وهو من مواليد بلدة دورا بتاريخ 20 سبتمبر 1967م، وأكمل دراسته الثانوية في مسقط رأسه "دورا"، والتحق بعدها بكلية الشيخ جراح؛ حيث درس التمريض، وتزوج عام 1990م ورُزق بابنه حمزة عام 1991م، وهو أب لستة من الأبناء.   وأضاف الخفش أن دودين هو شقيق الأسير موسى دودين الذي يقضي حكمًا مدى الحياة في سجون الاحتلال، واستهدفت عائلته من قبل قوات الاحتلال؛ حيث دهمت منزله واقتحمته أكثر من مرتين، قام الجنود خلالهما بتحطيم أبواب المنزل والعبث بمحتوياته.   وكان جيش الاحتلال قد استغل في كل مرة خلو المنزل من عائلة دودين، وقام بعملية تفتيش دقيقة، وفي كل مرة يقومون أيضًا بتصوير مداخل المنزل ومختلف مرافقه، ويقومون بتفتيش دقيق للحديقة.   وأوضح الخفش أن عائلة الأسير عايد لا تزال تنتظر عودته منذ سنوات طويلة، وقالت زوجته "أم حمزة" إنها لن تشعر بالاستقرار في ظل استمرار اعتقال زوجها المتكرر والمستمر، وإحالته في كل مرة إلى الاعتقال الإداري، ناهيك عن الاقتحامات المستمرة للمنزل وترويع الأطفال.   يُشار إلى أن والدة الأسير الحاجة صفية دودين كانت قد سلمت روحها إلى بارئها قبل شهور، عن عمر يناهز 74 عامًا بعد صراع طويل مع المرض الذي نتج عن مشقة زيارة السجون وحكاياتها المختلفة في كل مرة، دون رؤية ابنيها الأسيرين عايد المحتجز في سجن "النقب"، وموسى المحتجز في سجن "هداريم", أو حتى إلقاء نظرة الوداع من ابنيها عليها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل