المحتوى الرئيسى

غارات للناتو تدعم "الثوار" في الدفاع عن أجدابيا

04/10 09:15

طرابلس، ليبيا (CNN) -- تجنب "الثوار انتكاسة كبرى بالحفاظ على السيطرة على "أجدابيا"، بعد معارك ضارية مع كتائب الزعيم الليبي، معمر القذافي، السبت، استخدموا فيها ولأول مرة مروحيات هجومية للدفاع عن المدينة الإستراتيجية التي تعد المدخل لمعقلهم القوي، بنغازي.وأشار شهود عيان إلى مواجهات شرسة لمدة ثلاث ساعات جرت بين الجانبين في شوارع المدينة سمع خلالها دوي انفجارات تسببت بها مقاتلات حلف شمال الأطلسي.وكان "الناتو" قد أعلن، السبت، إن طائراته دمرت خلال الأربعة وعشرين ساعة الماضية دمرت مخازن ذخيرة شرقي العاصمة، طرابلس، وهي مراكز إمداد لكتائب القذافي التي تقصف مصراتة وعدد آخر من المدن.كما أعلن عن تدمير مركبات مدرعة قرب "مصراتة" و"أجدابيا".وقالت مصادر طبية لـCNN إن ثلاثة من قتلى كتائب القذافي كانوا يحملون هويات سورية وجزائرية وتشادية.وأوضح متحدث باسم المعارضة الليبية، شمس الدين عبد المولى، للشبكة إن "الثوار" شاركوا في المواجهات العسكرية للدفاع عن "أجدابيا" بمروحيتين هجوميتين انضمتا إليهم من "طبرق."وأضاف عبد المولى: "حاولت قرابة 50 شاحنة بها بنادق آلية وراجمات صواريخ دخول أجدابيا، بيد أن المروحيتين دمرت العديد منها وولت الأخرى بالفرار."ولم يتسن للمسؤول تحديد نوعية المروحيتين الهجومتيني أو التأكيد إذا ما كانت الهجمات تمت بالتنسيق مع قوات الناتو.وعلى الصعيد الدبلوماسي لحل الأزمة الليبية التي تدخل شهرها الثاني، تستعد اللجنة الخاصة التابعة للاتحاد الإفريقي للالتقاء بقيادات المعارضة الليبية في "بنغازي" يومي الأحد والاثنين.وقالت حكومة جنوب أفريقيا إن "الناتو" منح اللجنة الأفريقية، وتشمل موريتانا، وجمهورية الكونغو، ومالي، وأوغندا، وجنوب أفريقيا، تصريحاً للاجتماع بالقذافي في طرابلس.وبدورها، أعلنت الأمم المتحدة إن أمينها العام، بان كي مون، سيتوجه إلى القاهرة، الخميس، لرئاسة اجتماعات حول ليبيا بمقر جامعة الدول العربية، من بين المشاركين فيها، كاثرين أشتون، ممثلة الشؤون الخارجية والأمن بالاتحاد الأوروبي.ومن جانبه، غادر النائب الأمريكي السابق، كيرت ويلدون، ليبيا حاملاً رسالة من القذافي إلى وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون."وقال ويلدون الذي زار ليبيا بدعوة من القذافي بيد إنه لم تتح له مقابلة العقيد، في بيان قبيل مغادرته: "أصبت بخيبة أمل لعدم تمكني الجلوس وجهاً لوجه مع القذافي ولكن ربما نجحت في الحصول على ما هو أهم.. سبيل لحل هذه الأزمة."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل