المحتوى الرئيسى

الصنداي تايمز: ما علاقة موسى كوسا بقتل معارض في لندن

04/10 07:46

لا يزال الشأن الليبي حاضرا في الصحف البريطانية الصادرة صباح الأحد، فقد كشفت صحيفة الصنداي تايمز عن تقرير للشرطة يربط بين وزير الخارجية الليبي السابق الذي لجأ إلى بريطانيا موسى كوسا واغتيال المعارض الليبي المحامي محمود نفاع عام 1980.وكان كوسا مسؤولا عن عميل للمخابرات اصطحاب القاتل الى لندن، حسب التقرير.ويأتي الكشف عن هذا التقرير في إطار قانون حرية المعلومات في وقت ترتفع فيه أصوات تطالب بمحاكمة كوسى.وكانت صحيفة الصنداي تايمز قد كشفت النقاب عن أن كوسا كان مسؤولا عن تزويد الجيش الجمهوري الايرلندي بمادة سيمتيكس المتفجرة، وأنه خضع للاستجواب من قبل محققين اسكوتلنديين على خلفية الاشتباه بصلته بتفجير طائرة بان أم الأمريكية فوق لوكربي.وكان قد كشف النقاب في وقت سابق عن أن هناك معلومات استخبارية لدى جهاز الأمن الخارجي MI6 تربط كوسا بمقتل نفاع ومحمد رمضان الذي كان يعمل صحفيا في البي بي سي.وكان كوسا قد اعترف في مقابلة صحفية أجريت معه قي 13 يونيو/حزيران عام 1980 ان كلا من نفاع ورمضان قتلا بتخطيط من نظام معمر القذافي، في إطار عملية ترمي إلى إسكات معارضيه.وكان نفاع قد دافع عن أشخاص ينتمون الى النظام الذي سبق استيلاء القذافي على السلطة في محاكمات صورية أجراها نظام العقيد.ويطالب رمزي ابن نفاع الذي يعمل مديرا في مؤسسة مالية بتقديم كوسا الى العدالة.وفي صحيفة الأوبزرفر نطالع تقريرا بعنوان كيف اغتيل رمز الأمل العربي الإسرائيلي أعدته كونال اركهارت من جنين، يستعرض ظروف اغتيال المخرج المسرحي العربي-الإسرائيلي، ومؤسس مسرح الحرية، جوليانو مير خميس. كان دائما يحس بالخطر الذي يتهدده، وكان ينكت على الموضوع، ولكنه أحيانا كان يحس بالخوف هذا ما قالته جيني نايمان أرملته الحامل بتوأم، واضافت دائما كان يقول إنه يفضل الموت وافقا على الحياة راكعا .وفي حيفا تجمع أصدقاء جوليانو في مسرح الميدان لإلقاء كلمات التأبين بالعربية والعبرية، لوداع جوليانو الذي ظهر للمرة الأولى في فيلم أمريكي بعنوان عازفة الإيقاع الصغيرة إلى جانب ديان كيتون. ثم أصبح شخصية مهمة في الأفلام الإسرائيلية.مسرح الحرية هو المشروع الذي سيرتبط إسم جوليانو به، تقول معدة التقرير، فالمشروع انبثق من رغبة جوليانو في أن يحصل أطفال جنين على الحرية من خلال الفن.كان مسرح الحرية إحياء لمسرح أسسته آرنا، والدة جوليانو، ولكنه تهدم أثناء الاجتياح الإسرائيلي لجنين عام 2002، ليعيد جوليانو إحياءه عام 2006 بمساعدة زكريا الزبيدي، قائد كتاب شهداء الاقصي السابق في المدينة الذي نبذ العنف.تقول جيني ان بعض الأشخاص عبروا أحيانا عن اعتراضهم بأدب، وأحيانا باستخدام قنابل المولوتوف، حيث تعرض المسرح لقنابل المولوتوف بعد عرضه مسرحية مبنية على رواية جورج أوريل مزرعة الحيوانات والتي فسرت على انها تتهم القيادة الفلسطينية بالخيانة.وتقول جيني ان بعض الشيوخ باركوا المسرح بأن اقاموا الصلاة على خشبتهمن ، ولكن في مجتمع مقموع كمجتمع جنين يبقى هناك من يخشون التغيير.وفي صحيفة الاندبندنت أون صندي نقرأ تقريرا بعنوان: مشكلة الناتو هي: كيف يمكن تمييز قوات المعارضة من قوات الحكومة ، أعده باتريك كوكبيرن.كان هجوم طائرات الناتو على دبابات المعارضة كما وصفه الناجون بالضبط: كانت قوات المعارضة قد استولت على بعض الدبابات التابعة للجيش الليبي والتي كانت في المخازن دون استعمال لمدة 30 سنة.ويقول مقاتلو المعارضة انهم أخبروا الناتو بامتلاكهم للدبابات، ولكن إذا أخذنا بالاعتبار الفوضى التي تسود بنغازي قد لا يكون هذا الكلام دقيقا.والحادث الذي وقع على طريق أجدابيا-بريقة مهم لأنه يبين أن قوات المعارضة لن تكون قوات محاربة يحسب حسابهأ خلال الشهور القادمة.دخل ديفيد كاميرون ونيكولا ساركوزي المعركة، ولكنهما سيعلقان فيها على الأغلب لأن مواقع المعارضة حول بنغازي تعتمد بشكل كامل على الدعم العسكري الخارجي، كما تقول الصحيفة.تستخدم قوات القذافي الآن نفس الشاحنات الصغيرة البيضاء التي تستخدمها قوات المعارضة، لذلك فان طائرات الناتو تجد صعوبة في تمييزالشاحات الصغيرة التابعة للمعارضة من تلك التابعة للقذافي.في صحيفة الصنداي تلغراف تقرير بعنوان الأزمة القادمة في مدينة المعارضين قد تكون الغذاء . بحلول هذا الوقت كان الدكتور أحمد العجيلي يعتقد أنه سيعيش في ليبيا حرة، وأن القذافي سيكون ذكرى سيئة ولكنه دفن يوم الجمعة أحد طلابه ، هكذا تستهل الصحيفة تقريرها. لم أكن أعتقد أن الثورة ستستمر كل هذه الفترة وستكون بهذه الدموية قال العجيلي.ولم يكن العجيلي هو الوحيد الذي كان يتوقع أن تحسم الأمور بسرعة لصالح المعارضين.ومع خبو الأمل بحسم سريع يواجه البروفيسور ا الذي كافح من أجل تشكيل إدارة مؤقتة في بنغازي مشاكل من نوع جديد.ومع ظهور المؤشرات لأن هذه الإدارة ستكون دائمة بدأت تواجه مشكلة شح النقود.وتتكوم القمامة في الشوارع، وما تزال الكثير من الشركات مغلقة وينقطع التيار الكهربائي لعدة ساعات يوميا، ولكن المشاكل المتوقعة قريبا هي من نوع أخطر، كشح المواد الغذائية مثلا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل