المحتوى الرئيسى

شبيه مبارك يرفض اهانته

04/10 05:15

غزة - دنيا الوطن عثر فريق عمل الفيلم الوثائقي "الليلة الأخيرة في قصر الرئيس"على شبيه للرئيس السابق حسنى مبارك، ليؤدّي دوره في الفيلم الذي يتناول الساعات الأخيرة قبل مغادرة الرئيس السابق قصر الرئاسة في 11 فبراير الماضي. المفارقة أن "دوبلير مبارك" لا يشبهه في الشكل فقط، لكنه أيضاً أحد أبناء محافظة المنوفية، فضلاً عن اسمه "سعيد مبارك"، الذي اعتبره شبيه الرئيس السابق عبئاً ثقيلاً عليه، حيث يتعرّض بسببه لتعليقات ساخرة، لدرجة أن البعض طالبه بتغيير اسمه بعد تنحّي الرئيس، إلا أنه أكّد اعتزازه باسمه الذي وُلِد به، ولم يستفد منه أيام الرئيس. وقال "مبارك الدوبلير": "كنت الأقرب شبهاً للرئيس مبارك منذ توليه منصب نائب الرئيس، لكنني تعمّدت البعد عن وسائل الإعلام، خاصة بعد تنحّي الرئيس"، مؤكّداً أن هذا التشابه كان يعرِّضه لمواقف "ملهاش لازمة". وأكَّد مبارك الشبيه أنه تلقّى عدداً من العروض لأداء شخصية الرئيس في أفلام، وليس لديه مانع من الظهور، بشرط أن يكون العمل جادّاً وموضوعياً، ولا يحمل إهانة للرئيس السابق أو تجميلاً له.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل