المحتوى الرئيسى

القائد تيري يبحث عن هيبته الضائعة بقناع الأسد

04/09 22:19

استعاد جون تيري -قائد نادي تشيلسي الإنجليزي- شارة قيادة المنتخب الإنجليزي مؤخرا، لكنه ما زال يبحث عن هيبته المفقودة منذ فضيحة خيانته زوجته مع صديقة زميله السابق واين بريدج، والتي كشفت عنها وسائل الإعلام بداية 2010، ورغم مرور أكثر من عام على الواقعة التي أثارت جدلا كبيرا في إنجلترا، وتسببت في سحب شارة قيادة المنتخب الإنجليزي منه، ما زال يفتقد لبريقه في قلوب الجماهير، فلجأ لارتداء قناع على هيئة "الأسد" خلال جولة مع زوجته وطفليه في إحدى المتنزهات العامة، وكأنه أراد أن يقول للجميع إنه ما زال المدافع الصلب الذي لا يتأثر بالفضائح. رسم تيري على وجهه قناعا على هيئة الأسد، بينما وضع ابنه الصغير جورجي قناع النمر، أما ابنته سمر فرسمت على وجهها كلبا، واكتفت زوجة تيري التي سامحته على خيانته بمشاهدة الثلاثي وهم بالأقنعة دون أن تقلدهم. وأعاد قرار الإيطالي فابيو كابيلو -المدير الفني للمنتخب الإنجليزي- جزءا من هيبة تيري، بعدما أعلن منح مدافع تشيلسي مجددا شارة القيادة للمنتخب الملقب بـ"الأسود الثلاثة"، لكن هذا القرار أغضب أكثر من لاعب إنجليزي وبعض الصحفيين الرياضيين والجماهير، ما أشعر تيري بنوع من الإهانة. قال تيري -تعليقا على منتقديه-: "سوف أحترم من يأتي ويقول أنت لا تستحق إشارة القائد، وأن يقولها أمامي، ولكن ليس من خلفي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل