المحتوى الرئيسى

العثور على أكثر من بصمة فى «مسرح جريمة قتل داغر».. وأخذ عينة من دماء المتهم وبصمته

04/09 21:49

ألقت أجهزة الأمن فى الجيزة القبض على صديق المتهم بقتل محمد داغر والذى ترك لديه المتهمان السيارة المسروقة والهاتفين المحمولين، وقال فى تحقيقات النيابة إنه لا يعلم بتفاصيل الجريمة وأن المتهم الثانى حضر إليه وترك لديه السيارة على سبيل الأمانة وأنه فوجئ فيما بعد بأنها خاصة بمصمم الأزياء محمد داغر. أخلت النيابة سبيل «الصديق» بضمان محل إقامته. تكثف أجهزة الأمن فى الجيزة جهودها لضبط المتهم الثانى فى جريمة مقتل داغر وتبين أنه لم يرتكب الجريمة أو يشارك فيها وأن المتهم الأول استدعاه عقب ارتكابه الجريمة وطلب منه قيادة سيارة القتيل والاحتفاظ بالهاتفين المحمولين الخاصين بالمجنى عليه. وأفادت التحريات بأن المتهم الرئيسى أخبر المتهم الثانى بتفاصيل الجريمة وأن الأخير تحفظ على متحصلات السرقة لبيعها. وتوجهت مأمورية من مباحث الجيزة إلى منزل المتهم فى المنيب لضبطه تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه وإحضاره. وأرسلت النيابة المتهم إلى مصلحة الطب الشرعى لتوقيع الكشف الطبى عليه وأخذ عينة من دمائه ومقارنتها بعينة من الدماء التى عُثر عليها فى مسرح الجريمة، خاصة أن المتهم كان مصاباً بجرح فى أصبعه وبه خدوش فى الرقبة. جرت التحقيقات بإشراف المستشار محمد ذكرى، المحامى العام لنيابات شمال الجيزة، وقالت مصادر قضائية لـ«المصرى اليوم» إن النيابة ستعد قرار إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات خلال أيام وكذلك إحالة صديقه المتهم الهارب. وستوجه النيابة للمتهم الرئيسى عدة اتهامات، بينها القتل العمد المقترن بالسرقة، وستوجه للمتهم الثانى تهمة إخفاء متحصلات جريمة قتل وسرقة ومساعدة متهم فى قضية قتل على الهرب. واستعجلت النيابة تقرير الطب الشرعى الخاص بتشريح جثمان الضحية محمد داغر لبيان أسباب الوفاة وعدد الطعنات التى تلقاها ومسافتها ومن أى سلاح ووضعه بالنسبة للمتهم بقتله. وكان الطبيب الشرعى حصل على عينة من أظافر الضحية وعثر بها على بقايا جلد بشرى ترجح أنها للقاتل، خاصة أن المتهم حين تم ضبطه تبين وجود خدوش وسحجات فى الرقبة. كما حصل الطبيب الشرعى على عينة من أحشاء القتيل، وتبين أن بها بقايا وجبة طلبها الضحية والمتهم قبل وقوع الجريمة. كما استعجلت النيابة تقرير المعمل الجنائى الخاص بالمعاينة والحصول على بصمات فى مسرح الجريمة خاصة على الباب وعلى أداة الجريمة والمنضدة التى كان يجلس عليها المتهم والقتيل. وأجرت النيابة، السبت ، مواجهة قانونية بين المتهم «23 سنة» وسايس الجراج الذى كان يضع به القتيل سيارته لبيان ما إذا كان شاهده وقت دخوله بصحبة داغر قبل الجريمة أو أثناء هروبه بالسيارة بعد الواقعة. ولم يتثن لـ«المصرى اليوم» معرفة ما انتهت إليه المواجهة وهل تذكر السايس شخصية المتهم بالقتل أم لا. وقالت مصادر أمنية لـ«المصرى اليوم» إن ضباط المعمل الجنائى عثروا على أكثر من بصمة فى مسرح الجريمة، وأضافت المصادر أن من بينها بصمة القتيل وكذلك العامل الذى اكتشف الجريمة وحصل ضباط المعمل الجنائى على بصمات المتهم بالقتل وجار مضاهاة بصمته بالصمات التى تم رفعها من مسرح الحادث. وانتقلت «المصرى اليوم» إلى مسرح الجريمة وتابعت المعاينة التصويرية التى أجرتها النيابة العامة مع المتهم واعترف خلالها بارتكاب الواقعة.. بدأت التفاصيل بحضور 8 سيارات شرطة و13 ضابطا و15 مجندا بإشراف العمداء محمود خليل ومحمود فاروق ورشاد نجم.. وكان المتهم يرتدى بنطالاً وقميصاً وهادئ الطباع ومستسلما وصعد وسط حراسة مشددة إلى مسرح الجريمة.. ودخل المتهم ومعه محمود حلمى، مدير نيابة الحوادث، وعبدالحميد الجرف، وكيل أول النيابة، و«شخص آخر» أدى دور القتيل.. وشرح المتهم أمام الكاميرا وبـ«الصوت والصورة» وقال إنه دخل بصحبة القتيل ووقعت الجريمة بعد مشاجرة بينهما وأنه خلع ملابسه الملوثة بالدماء وغادر المكان بعد أن ارتدى «شورت وتى شيرت وكاب» لأن ملابس القتيل العادية لا تناسبه. استمرت المعاينة قرابة ساعتين انتهت على باب العمارة رقم 5 فى شارع البطل أحمد عبدالعزيز عندما استقل المتهم سيارة الشرطة وعاد إلى محبسه فى قسم العجوزة. أرفقت النيابة محضر المعاينة بأوراق التحقيق ووقع المتهم على محضر المعاينة. كانت النيابة قد قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات ووجهت له تهمة القتل العمد المقترن بالسرقة وحرزت السلاح المستخدم فى الجريمة وملابس المتهم التى عُثر عليها فى مسرح الجريمة وكلفت مباحث الجيزة بضبط وإحضار صديق المتهم الذى قاد سيارة القتيل من المهندسين إلى المنيب وأخفى متحصلات الجريمة. وكلفت النيابة أيضاً مباحث الجيزة بإحضار الملابس التى ألقاها المتهم فى ترعة الزمر والتى ارتداها فى مسرح الجريمة وهى «شورت وتى شيرت وكاب». كانت مباحث الجيزة قد كشفت عن تفاصيل الجريمة بإشراف اللواء فاروق لاشين، مساعد الوزير لأمن الجيزة، ورئاسة اللواء كمال الدالى، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، ومشاركة العميد فايز أباظة، رئيس المباحث الجنائية، والعمداء محمود فاروق، مفتش الأمن العام، ورشاد نجم، رئيس قطاع النفس، وعرفة حمزة، رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، ومحمود خليل، مفتش مباحث وسط الجيزة، والمقدمين محمد فوزى وأحمد الوتيدى. وبدأ العمل منذ البلاغ الذى تقدمت به ماجدة عبدالله مصطفى داغر «47 سنة»، مديرة أتيليه داغر لتصميم الأزياء، وأكدت فيه مقتل شقيقها محمد 39 سنة مصمم أزياء ومالك الأتيليه وذلك داخل شقته بشارع البطل أحمد عبدالعزيز.. وانتقل فريق البحث إلى مسرح الجريمة وتبين أن الضحية ملقى على ظهره بأرضية المطبخ وبه جرح وخذى بالعنق وآخر قطعى أعلى الحاجب الأيسر وجرحان سطحيان بالناحية اليسرى للعنق وآثار دماء بأرضية الصالة وغرفة النوم وحوض المطبخ، وكذلك بقايا زجاج مكسور، وعثر رجال المباحث على «بنطال وجورب وحذاء ملوثين بالدماء» وبقايا 2 وجبة أعلى «منضدة الأنتريه».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل