المحتوى الرئيسى

البحرين: وفاة اثنين من الموقوفين بالاحتجاجات

04/09 20:46

المنامة، البحرين (CNN)-- توفي اثنان من السجناء الذين تحتجزهم سلطات الأمن البحرينية، في أعقاب الاضطرابات التي شهدتها المملكة الخليجية مؤخراً، حيث أفادت وزارة الداخلية بأن أحدهما توفي نتيجة إصابته بمرض "السكلر"، أما الآخر فقد لفظ أنفاسه متأثراً بجروح أُصيب بها خلال اشتباك مع أفراد الأمن.وجاء في بيان صدر عن الوكيل المساعد للشئون القانونية بوزارة الداخلية البحرينية، أنه تم صباح السبت، العثور على المدعو زكريا راشد حسن، البالغ من العمر 40 عاماً، متوفياً في مركز التوقيف، مشيراً إلى أنه تم إخطار النيابة العامة، وتم نقل جثته إلى المستشفى، حيث أكد تقرير الطبيب الشرعي أن سبب الوفاة يعود إلى إصابته بمرض السكلر.وكان زكريا حسن قيد التوقيف، منذ الثاني من أبريل/ نيسان الجاري، بتهمة "التحريض على كراهية الحكم، ونشر أخبار كاذبة، والدعوة إلى الطائفية، وقلب نظام الحكم"، من خلال المنتديات.وفي وقت لاحق من اليوم نفسه، أعلن مدير عام شرطة محافظة "المحرق"، وفاة شخص آخر، يُدعى علي عيسى صقر، يبلغ من العمر 31 عاماً، قيد التوقيف منذ 13 مارس/ آذار الماضي، بتهمة "الشروع في قتل رجال الأمن بدهسهم بالسيارة، والاصطدام بأحد المتظاهرين."وأفاد المسؤول الأمني البحريني بأن صقر "قام صباح اليوم (السبت) بإحداث فوضى بالتوقيف، مما أضطر رجال الأمن إلى التدخل لإعادة الوضع إلى طبيعته بالتوقيف، إلا أنه قام بمقاومة رجال الأمن، مما أضطرهم إلى التعامل معه، حيث أصيب بإصابات متفرقة."وأضاف أنه "على إثر ذلك تم نقله إلى المستشفى لإسعافه، حيث وافته المنية بالمستشفى، وقد تم إخطار النيابة العامة بالواقعة، التي انتدبت الطبيب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على المذكور، والوقوف على ملابسات الوفاة."يُذكر أن مجموعات من شباب "14 فبراير"، نظموا عدداً من الاحتجاجات في مناطق متفرقة من البحرين السبت، في تحد للحظر الذي تفرضه السلطات البحرينية على الاحتجاجات، وبهدف "التأكيد على حقهم في التظاهر، الذي كفله الدستور"، بحسب رأيهم.يُذكر أن منظمة "هيومن رايتس ووتش" كانت قد دعت السلطات البحرينية، في وقت سابق من الأسبوع الماضي، إلى التحقيق في الأحداث الدامية التي أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى، خلال ما وصفته بـ"حملات قمع" واكبت الاحتجاجات المتواصلة في المملكة الخليجية منذ 14 فبراير/ شباط الماضي.في المقابل، أرجعت السلطات البحرينية سبب سقوط الضحايا، إلى ما اعتبرته "إصرار البعض على الخروج عن القانون."وأدانت المنظمة المعنية بمراقبة حقوق الإنسان، سقوط ما يقرب من 18 قتيلاً، خلال الحملات الأمنية التي قامت بها قوات مكافحة الشعب ضد المتظاهرين في البحرين، وقالت إن غالبية القتلى سقطوا نتيجة لجوء قوات الأمن إلى "العنف المفرط" ضد المحتجين.وأشارت المنظمة، في بيان تلقته CNN الثلاثاء، إلى أن قوات الأمن البحرينية استخدمت القوة المفرطة للسيطرة على الحشود، كما لجأت إلى إطلاق النار على المحتشدين من مسافة قريبة للغاية، وباستخدام الذخيرة الحية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل