المحتوى الرئيسى

رئيس مركز الأمان النووى الأسبق:"طالما وزير مبارك موجود فعلينا سحب الملف النووى منه"

04/09 19:47

أكد الدكتور فاروق عبد الرحمن رئيس مركز الأمان النووى الأسبق للدستور الأصلى عدم مرور المناقصة النووية للمحطات على مركز الأمان النووى وهو ما يثير التساؤلات حول سبب إخفاء تفاصيل هذه المناقصة عن خبراء الأمان النووى مثلما فعلوا مع القانون الخاص بالمنشآت النووية لولا إستعانة لجنة الصناعة بمجلس الشعب به لمراجعته فقام بكتابته من جديد. ويشير عبد الرحمن إلى أن وزارة الكهرباء لازالت تتعامل بالمنطق القديم فى إدارة الأمور فتخفى تفاصيل المناقصة عن مركز الأمان مثلما فعلت فى القانون النووى لتمرير قرار بتكوين هيئة جديدة بعيده عن الأمان النووى لولا تصدى لجنة الصناعة فى مجلس الشعب لذلك وتم تعديل القانون. وانتقد عبد الرحمن أداء وزارة الكهرباء قائلا "أداء وزارة الكهرباء لازال زى الزفت طالما وزير حسنى مبارك مازال موجود فى الوزارة وإن أردنا إنقاذ البرنامج النووى علينا بسحب هذا الملف منه وإعطاءه لخبراء حقيقيين حتى وإن كانوا خبراء مصريين فى الخارج". وأشار رئيس مركز الأمان الأسبق إلى ضرورة التريث والمراجعة الدقيقة فى الخطوات التنفيذية لإنشاء المحطات النووية التى سيستغرق إنشائها 13 عاما أى أن المسئوليين الحاليين لن يحاسبوا بعد هذه الأعوام عن أخطاءهم ومصر هى اللى هتشربها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل