المحتوى الرئيسى

غضب فى تل أبيب من إحراق العلم الإسرائيلى بالقاهرة

04/09 17:20

كشفت وسائل الإعلام الإسرائيلية والصحف العبرية الصادرة صباح اليوم، السبت، عن الغضب الذى يسود بين الأوساط السياسية بتل أبيب بعد إحراق مئات المصريين للعلم الإسرائيلى أمام مقر السفارة الإسرائيلية بالقاهرة عصر أمس، الجمعة، احتجاجا على التصعيد العسكرى بقطاع غزة، والدعوة لقطع العلاقات مع إسرائيل. وأوضحت صحيفة، يديعوت أحرانوت، الإسرائيلية أن ما أزعج القيادة فى تل أبيب أيضا توزيع منشورات على المتظاهرين لدعم "الانتفاضة الثالثة" المقرر إطلاقها يوم 15 مايو المقبل بكل الأراضى الفلسطينية ضد الاحتلال الإسرائيلى. وقالت يديعوت إن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تتمتع بتعاطف كبير فى الشارع المصرى منذ عملية الرصاص المصبوب على غزة عام 2009 وخاصة بعد إسقاط نظام الرئيس السابق، محمد حسنى مبارك، مضيفة أن هناك أصوات خرجت من القاهرة تنادى بالذهاب إلى القدس وتحريرها ومنددة بالتصعيد العسكرى على غزة، وكذلك ظهور دعوة شعبية جارفة ضد إسرائيل من مصر. وزعمت الصحيفة العبرية أن الثورة المصرية ستعزز من ما سمته بـ "الإسلام الراديكالى" فى مصر من خلال الديمقراطية. وأشارت يديعوت إلى أنه قد تظاهر أمس نحو 1000 مواطن مصرى أمام السفارة الإسرائيلية لدى القاهرة تحت حراسة عسكرية مشددة، وطالبوا بقطع جميع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع إسرائيل وكذلك منع تصدير الغاز الطبيعى المصرى لتل أبيب، مضيفة بأن الشباب المصرى أحرق الإعلام الإسرائيلية فى الشوارع المحيطة بالسفارة، كما رفعوا الأعلام الفلسطينية فى وجه السفارة، لافتة إلى أن العديد من الساكنين بالعمارات المجاورة للسفارة رفعوا أعلام فلسطين على بلكونات منازلهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل