المحتوى الرئيسى

إبراهيم كامل.. أبو الثورة المضادة

04/09 17:19

كتب- حسن محمود: هو الصديق المقرَّب جدًّا من الرئيس المخلوع مبارك، والأب الروحي لجمال مبارك، وأول مَن حثَّ على خلق الثورة المضادة.. هذا بعض مما أوردته قناة (سكاي نيوز) البريطانية حول رجل الأعمال إبراهيم كامل، في تقرير مصوَّر لها عن أحداث يوم الأربعاء الدامي 2 فبراير.   ويؤكد سياسيون أن إبراهيم أبو العيون أحمد كامل هو أحد الجنود المجهولين في كتيبة الحزب الوطني، صاحب ملفات الفساد الكبرى في تاريخ مصر، ويدين بذياع صيته وشهرته لـ"موقعة الجمل"، بعد اتهامه باستئجار بلطجية وأرباب سوابق لفضِّ اعتصام التحرير، وطلب ضبطه وإحضاره للتحقيق في اتهامات مسئوليته عن أحداث البلطجة التي شهدها الميدان، فجر اليوم، وضلوعه في أعمال الثورة المضادة.   وفتحت الصحف قبل شهور ملفات لكامل أحد كبار رجال الأعمال وعضو الأمانة العامة للحزب الوطني، وواحد من المليارديرات المشاركين مع رجل الأعمال محمود الجمال، صهر جمال مبارك، في ملف الحصول على أرض الضبعة، وإقامة مشروعات سياحية ومعمارية وعقارية عليها.   وقد تردَّد اسما كامل والجمال كثيرًا في الحديث عن فريق رجال الأعمال الذي يقف ضد إنشاء محطات نووية على أرض الضبعة في الساحل الشمالي.   ويرى مراقبون أن خطايا إبراهيم كامل في الحياة السياسية تفوق بكثير أقرانه من أباطرة النظام؛ حيث إن الرجل يتوارَى في الظل دائمًا، ويرسم خططه من خلف الستار، وما لا يعرفه الكثيرون أنه صاحب أول بذرة زُرعت لفكرة "توريث الحكم"، وهو الذي تولَّى تدريب جمال مبارك على أمور السياسة، وأنفق بسخاء من أجل أن تنمو تلك الفكرة، حتى تحوَّلت في النهاية إلى مشروع للنظام.   وكشفت إجلال سالم، المنسقة المساعدة للائتلاف السابق لدعم جمال مبارك، عن تمويل الكامل حملة الائتلاف بمليونَي جنيه لمجدي الكردي، الأمين العام للائتلاف، ليس هذا فقط بل أنفق على بعض البرامج لإعادة صياغة جمال مبارك، وكان يشترك مع أحمد عز في حملات الدعاية.   واتهمه اقتصاديون بإبرام صفقة مع النظام يقوم بمقتضاها بإعدام القروض التي حصل عليها من البنوك، خاصةً بنك القاهرة، مقابل أن يستمر في دعمه النظام وسيناريو التوريث، كما شارك في تدمير الاقتصاد المصري بتوريط بنك القاهرة في أغرب صفقة من نوعها؛ حيث دخل معه البنك بنسبة 20٪ في شركة لصناعة طائرات انتينوف الروسية، بعد أن غيَّرت محركاتها إلى محركات رولز رويس الإنجليزية، والتي لم تجد إقبالاً عليها في دول العالم المختلفة إلا في حدود ضيقة.   ويرتبط إبراهيم كامل بعلاقة وثيقة بالكيان الصهيوني؛ فهو من أكبر المستثمرين المصريين هناك؛ حيث أقام مشروعات زراعية مشتركة في صحراء النقب، لكنَّ هذه المشروعات الاستثمارية لم يعلن عنها بشكل رسمي حتى الآن.   كما أنه يمتلك حصةً قدرها 5٪ من شركة كاتو أروماتيك الصهيونية، ومقرها مدينة القاهرة، وتعمل في مجال تكنولوجيا الاتصالات وصناعة الكيماويات والإنشاء والتشييد وإنتاج المعدات الصهيونية، كما أنه يمتلك حصةً قدرها 5٪ أيضًا من المجمع الصناعي العسكري الصهيوني "كور" وتربطه علاقاتٌ وطيدةٌ مع بنيامين نتنياهو وعيزرا فايتسمان وعدد آخر من القيادات.   وذكرت تقارير صحفية أن كامل قال حين قابل جمال مبارك يعمل في بنك بأمريكا إن الرئيس يظلمه وإن عليه أن يورِّث الحكم له؛ لأنه الأفضل لقيادة مصر في المرحلة القادمة، وكثيرًا ما صرَّح قبل الثورة بأن جمال شخصية جادَّة ومحترمة، ويعرف تفاصيل وعمق المشكلات التي تعاني منها البلاد، وقادرٌ على مواجهتها، وهو الأكثر مقدرةً على تولِّي المنصب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل