المحتوى الرئيسى

مطالبة الداخلية بفتح ملف المفقودين بأمن الدولة

04/09 16:50

كتب- حسن محمود: طالبت اللجنة العامة لحقوق الإنسان بالنقابة العامة للمحامين وزارة الداخلية بفتح ملف المعتقلين المفقودين في جهاز أمن الدولة المنحل، وفتح التحقيق، وأخذ عيِّنات الجينات الوراثية لمطابقتها مع العظام التي وُجدت في مقابر أسفل مقار مباحث أمن الدولة.   ودعت- في بيانٍ اليوم- إلى محاكمة ضباط أمن الدولة في الجهاز المنحل بمحاكمتهم على الجرائم التي اقتروفها في حق الشعب، والتي لم يراعوا فيها مع المواطنين حتى حقوق الحيوان!!.   وأوضحت أن أخطر تلك الانتهاكات اللا إنسانية هو ملف المفقودين، وهم شباب اختطفتهم مباحث أمن الدولة المنحلة منذ سنوات من منازلهم بدون أي سند من أي قانون إلا قانون الطغيان، واختفوا ولم يعثر لهم أهاليهم على أي أثر في أي سجن.   وأشارت اللجنة إلى ثلاثة نماذج؛ هم: فرغلي عبد الرحمن فرغلي حسن (طالب بكلية طب أسيوط)، والذي اختطف من منزله يوم 14 نوفمبر 1994م في قريته جمريس مركز منفلوط أسيوط، بواسطة الضابط هشام السعدواي والمخبرين مصطفى الحمادي وعباس زكي، ونبيل محمد علي حسن؛ الذي اختُطف يوم 6 يوليو 1996م من منزله بمدينة بني سويف، بواسطة الضباط إبراهيم المصري وأحمد صادق وعصام مصطفى، وأحمد علي عواجة (محامٍ)، وتمَّ اختطافه من زبانية أمن الدولة 21 يناير 2000 م من منزله بأسيوط بواسطة مخبر أمن دولة، اسمه أحمد عبد القادر حسين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل