المحتوى الرئيسى
alaan TV

شركة مصرية تكتشف ''كنز'' من الذهب فى إثيوبيا

04/09 15:49

أديس أبابا - أ ش أ:لعبت المصادفة دور كبير، في اكتشاف شركة (أسكوم) المصرية للتعدين وجود احتياطات كبيرة من الذهب بمنطقة بنى شنقول الإثيوبية، وشبه السكان المحليين بالكنز، المصادفة كانت في ان هذه المنطقة القريبة من الحدود السودانية، هي تحديدا التي يعارض السياسيون المصريون إنشاء "سد الألفية" لتوليد الطاقة الكهرومائية على "النيل الأزرق"، بحسب ما ذكرته صحيفة (ريبورتر) الإثيوبية.والشركة المصرية التي اكتشفت هذا الاحتياط الكبير من الذهب متخصصة فى التعدين واستكشاف المعادن الصناعية والنفيسة وتعمل بشكل رئيسي بالقارة الأفريقية، واثناء عملها في هذه المنطقة النائية في أثيوبيا التى حصلت على امتياز بالتنقيب فيها قبل أكثر من عاماكتشفت وجود ترسبات كبيرة من الذهب وسوف تستأنف عملية التنقيب قريبا".وحسب الصحيفة الاثيوبية فأن سجل هذه الشركة المصرية يشير إلى أنها تقوم بعمليات استكشاف عن هذا المعدن نفسه بولاية النيل الأزرق بالسودان وفى بعض المواقع بالجزائر".وأوضحت صحيفة "ريبوتر" أن شركة (أسكوم) كانت قد حصلت على خمسة امتيازات لاستكشاف الذهب بمنطقة بنى شنقول على منطقة مساحتها 8 آلاف كيلومتر مربع، وأشارت إلى أن معظم مواقع الاستكشاف التى تعمل بها الشركة، ومن بينها واحدة بإثيوبيا، تقع ضمن منطقة الدرع العربى النوبى مشيرة إلى أن هذه الشركة المصرية ليست الوحيدة التى تعمل فى مجال استكشاف الذهب بهذه المنطقة الغنية بهذا المعدن النفيس حيث أن شركة (ميدروك) التى يملكها إمبراطور الأعمال السعودى الشيخ محمد العمودى اكتشفت أيضا وجود ترسبات ذهبية بمنطقة تسمى (بولين) بولاية بنى شنقول الإثيوبية. وأوضحت أن شركة (أسكوم)، وهى إحدى شركات (أسيك) للتعدين، مسجلة بالبورصة المصرية ولها اسم كبير فى مجال الاستكشاف والتنقيب عن المعادن.اقرأ أيضًا:حفريات في القدس تكشف عن كنز من الذهب يرجع للقرن السابع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل