المحتوى الرئيسى

السلطات السورية تفض الاحتجاجات بالذخيرة الحية

04/09 13:46

قال شهود عيان في اللاذقية إن قوات الامن السورية استخدمت الذخيرة الحية لفض احتجاجات مطالبة بالديمقراطية شارك فيها المئات ليل الجمعة في منطقة سنية مما اسفر عن اصابة العشرات ويحتمل سقوط قتلى.ورأي شاهد شاحنات تطلق مدافع المياه في حي الصليبة بمدينة اللاذقية الميناء الرئيسي في سوريا الذي يبعد 330 كيلومترا شمال غربي العاصمة دمشق.ولبى عشرات آلاف السوريين في مختلف المدن والمناطق السورية أمس دعوة الى التظاهر تحت اسم "جمعة الصمود"، رغم الاجراءات التي تم اتخاذها من قبل حزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم في البلاد منذ 48 عاما، والتي كان آخرها اصدار الرئيس السوري بشار الأسد، الذي يرأس حزب البعث، مرسوما بتجنيس الأكراد المقيمين في شمال البلاد، اضافة الى إقالة محافظ حمص وسط البلاد.وفي مدينة درعا جنوب البلاد، شارك عشرات آلاف السوريين من المدينة ومن القرى المجاورة لها في تظاهرات حاشدة، هاتفين للحرية بعد أن أدوا صلاة الجمعة في المسجد العمري وسط المدينة، واشتبكوا مع قوات الأمن التي كانت موجودة بكثافة، والتي فتحت النار على المتظاهرين مما اسفر عن مقتل حوالي 40 شخصا.من ناحيته، عرض التليفزيون السوري صورا حية لما قال إنهم "مسلحون مدسوسون مخربون يطلقون النار على جموع المواطنين وقوات الأمن والشرطة في درعا"، وقالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن "الهجوم المسلح أدى الى مقتل عنصر أمن وجرح العشرات من المواطنين وقوات الأمن والشرطة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل