المحتوى الرئيسى

اسف من الناتو لسقوط ضحايا في احدى غاراته بليبيا

04/09 11:47

أعرب الامين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) أندرس فوغ راسموسين عن أسفه لسقوط قتلى من المعارضة الليبية عن طريق الخطأ في غارة شنها الحلف على رتل من الدبابات قرب اجدابيا شرق ليبيا.ووصف راسموسين الغارة الجوية التي نفذها الحلف أمس الخميس بأنها حادث مؤسف .واسفرت الغارة التي شنها الحلف شرقي ليبيا بالقرب من اجدابيا عن سقوط ما لا يقل عن اربعة قتلى.وكان قائد عسكري في الناتو رفض الاعتذار عن الغارة التي اثارت غضب المعارضة الليبية.وقال الأميرال روس هاردينج القائد في قوات الناتو إن الحلف لم يكن على علم بأن قوات المعارضة صارت تستخدم الدبابات حتى قيامها بتلك الغارة يوم الخميس.وأضاف هاردينج مبررا، شن الغارة التي استهدفت مركبات المعارضة الليبية بالقرب من اجدابيا، مهمتنا هي حماية المدنيين .لكن قائد قوات المعارضة اللواء عبد الفتاح يونس شدد على أن هذا الحادث لن يؤثر على العلاقات بينهم وبين الناتو.ووصف هاردينج، في مؤتمر صحفي في نابولي جنوبي ايطاليا، الوضع بين مدينتي اجدابيا والبريقة حيث وقعت الغارة بانه غير واضح مع وجوج العديد من المركبات العسكرية الغادية والرائحة .وأضاف يبدو أن اثنتين من غاراتنا بالامس أدتا إلى مقتل عدد من القوات (قوات المعارضة) التي كانت تقوم بمعركة بالدبابات .وقال هاردينج أمام الصحفيين انا لا اعتذر .وكان جنود القوات المعارضة الذين استهدفوا في غارة الخميس ينقلون مجموعة من الدبابات والمركبات المدرعة وقاذفات الصواريخ بالقرب من الخطوط الأمامية بين مدينتي اجدابيا وبرقة.وذكرت مصادر المعارضة الليبية أن أربعة من جنودها قتلوا في الهجوم، بينما قال أطباء لبي بي سي إن ما لا يقل عن 13 مقاتلا لقوا حتفهم في الحادث كما جرح آخرون.ويقول واير ديفيز مراسل بي بي سي فس اجدابيا إن هناك غضب واضح بين أفراد المعارضة بشان الحادث، وأنهم يتساءلون عن سبب استهداف قواتهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل