المحتوى الرئيسى

انتشال جثة الخفير ضحية مصنع الخانكة

04/09 11:23

تمكنت قوات الإنقاذ النهرى، فجر اليوم، من انتشال جثة الخفير، الذى ألقاه لصوص الخانكة فى مصرف مجاور لمصنع مصنع تحت الإنشاء، بعد ما اقتحموا المصنع بالأسلحة النارية وتمكنوا من سرقة كمية من حديد التسليح، وإلقاء 4 خفراء بالمصرف، فارق اثنان منهم الحياة ونجا آخران، كما أصابوا آخر بطلق نارى، أودى بحياته على الفور. كان اللواء رمزى تعلب، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن القليوبية قد تلقى إخطارا بقيام مجهولين بسرقة كمية من حديد التسليح من داخل مصنع تحت الإنشاء بالخانكة، مما أسفر عن مصرع 3 خفراء منهم اثنان ماتا غرقا فى المصرف. وبانتقال اللواء محمود يسرى، مدير المباحث، تبين أن المصنع تحت الإنشاء وملك لشخص يدعى نصر أ. وأن التشكيل المسلح قام بتوثيق 4 خفراء حاولوا التصدى لهم وألقوهم فى مصرف مجاور للمصنع، مما أسفر عن مصرع كل من "خالد إ.خ." و" سيد إ.ع." غرقا بالمصرف، فيما أصيب خامس بطلق نارى ويدعى "سعيد م.س.ا." ولقى مصرعه فى الحال. فيما تمكنت قوات الإنقاذ النهرى من انتشال جثة الأول وبمناظرتها، تبين أنه يرتدى كامل ملابسه ومكبل القدمين وملفوف حول رقبته قطعة من القماش وبه إصابات عبارة عن كسر فى الجمجمة وأثار طلق نارى بالرأس، تحرر عن ذلك المحضر رقم 10 أحوال مركز الخانكة، ملحقاً للمحضر الأصلى، وقررت نقل الجثة المستشفى الخانكة المركزى، تحت تصرفها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل