المحتوى الرئيسى

مقتل 22 في مظاهرات الجمعة على يد قوات الأمن السوري..وأوباما ينتقد أعمال العنف

04/09 11:19

تفجرت احتجاجات في أنحاء سوريا ضد حكم الرئيس السوري بشار الاسد أمس الجمعة وقالت مصادر ان 22 شخصا قتلوا في مدينة درعا الجنوبية مهد الاضطرابات التي تهدد حكمه المستمر منذ 11 عاما.وقال ناشطون ان الاف الاكراد تظاهروا في شرق سوريا مطالبين بالاصلاح على الرغم من عرض الرئيس هذا الاسبوع تخفيف القواعد التي تحرم العديد من الاكراد من الجنسية السورية.واجتاحت الاحتجاجات سوريا التي يبلغ عدد سكانها 20 مليونا حيث دخلت الاحتجاجات اسبوعها الرابع في تحد للحملة الصارمة التي تشنها قوات الامن السورية والقائمة المتزايدة للتعهدات بالاصلاح.وردد المحتجون في العديد من المدن السورية هتافات مطالبة بالحرية كما هتف بعضهم بهتاف "بالروح بالدم نفديك يا درعا".وقال سكان في حماه ان قوات الامن استخدمت مدافع المياه وقنابل الدخان لتفريق نحو ألفي متظاهر. وكانت حماه قد شهدت في عام 1982 مقتل الالاف عندما سحقت قوات الرئيس السابق حافظ الاسد انتفاضة قامت بها جماعة الاخوان المسلمين.وقال سكان ان قوات الامن فتحت النار على الاف المحتجين في درعا حيث بدأت الاحتجاجات للمرة الاولى في مارس اذار. وقالوا ان المحتجين أشعلوا النار في بناية لحزب البعث الحاكم وحطموا تمثالا لباسل الاسد الشقيق الراحل للرئيس.وقال متطوع في مستشفى درعا وناشط ان 22 شخصا قتلوا واصيب 120 اخرون. ويرفع ذلك العدد الاجمالي للقتلى منذ بدء الاحتجاجات الى أكثر من 90 قتيلا.وقال التلفزيون الحكومي ان جماعات مسلحة قتلت 19 شرطيا واصابت 75 اخرين في درعا.وألقت السلطات باللائمة في أعمال العنف على جماعات مسلحة وأذاع التلفزيون الحكومي صورا لمسلحين يرتدون الملابس المدنية وقال انهم اطلقوا النار على قوات الامن والمدنيين.من ناحية أخرى، انتقد الرئيس الامريكي باراك اوباما بشدة سوريا يوم الجمعة بشأن اعمال العنف هناك والتي قالت مصادر ان 22 محتجا من المطالبين بالديمقراطية قتلوا خلالها.وقال اوباما في بيان "ادين بقوة العنف البغيض الذي ارتكبته الحكومة السورية اليوم وخلال الاسابيع القليلة الماضية ضد محتجين سلميين. وادين ايضا اي استخدام للعنف من قبل المحتجين."واضاف اوباما "ادعو السلطات السورية الى الامتناع عن اي استخدام اخر للعنف ضد المحتجين السلميين."وعلاوة على ذلك لابد من وقف ما تحدثت عن الانباء من اعتقالات تعسفية واحتجاز وتعذيب السجناء الان ولابد من السماح بتدفق المعلومات بشكل حر حتى يمكن ان يكون هناك تحقق مستقل من الاحداث على الارض".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل