المحتوى الرئيسى

المجلس الأعلى يأمر بضبط وإحضار إبراهيم كامل على خلفية تورطه في التحريض على البلطجة وإثارة المحتجين في ميدان التحرير

04/09 07:01

البديل- وكالات: أمر المجلس الأعلى للقوات المسلحة في رسالة على موقعه الرسمي على الفيس بوك بضبط وإحضار المدعو “إبراهيم كامل” أحد فلول الحزب الوطني والذي وردت معلومات تؤكد تورطه في القيام بأعمال تحريض وبلطجة من بعض أتباعه وإثارة الجماهير في ميدان التحرير أمس، كما أمر بضبط وإحضار كل من “وائل أبو الليل” مدير مكتب إبراهيم كامل وكلا من “طارق سليمان” و”خالد محمد إسماعيل”، وهم من أتباع كامل الذين كانوا متواجدين بالميدان وقت حظر التجول يقومون بأعمال البلطجة وترويع المواطنين. وأكد المجلس في رسالته أنه سوف يستمر “بكل حسم وقوة وراء فلول النظام السابق والحزب الوطني”، ويؤكد أيضا أن القوات المسلحة ستظل “دوما ودائما درعا قويا متماسكا يحمي ويزود عن البلاد وضامنا لأمن والستقرار وطموحات شعب مصر”.جاء ذلك فيما نقلت وكالة رويترز للأنباء عن شاهد عيان قوله إن الشرطة العسكرية المصرية فرقت مئات المحتجين الذين تبقوا في ميدان التحرير بوسط العاصمة المصرية القاهرة بعد أكبر مظاهرات منذ الإطاحة بالرئيس المخلوع حسني مبارك باستخدام صاعقات الكهرباء والهراوات في ساعة مبكرة من صباح يوم السبت. وقال لرويترز عبر الهاتف إنه بعد حظر التجول الذي يبدأ من الساعة الثانية صباحا وحتى الخامسة صباحا طوقت الشرطة العسكرية وأفراد من الشرطة الميدان وأطلقوا النار في الهواء واستخدموا مسدسات الصعق الكهربائي والهراوات وقاموا باعتقال محتجين. وقال محمد فهمي (29 عاما) في الوقت الذي دوى فيه صوت صراخ ورصاص أوضح أن الشرطة أطلقته في الهواء “إنهم يدخلون علينا بقوة عنيفة جدا وبوسعي أن أرى أشخاص يجرون في كل اتجاه.جاء ذلك فيما ذكر موقع أخبار مصر أن القوات المسلحة قامت فجر السبت “بالاشتراك مع عناصر وزارة الداخلية وبعض المواطنين الشرفاء بالتصدي لعدد من الخارجين عن القانون بميدان التحرير قاموا بأعمال شغب وخرقوا موعد حظر التجوال، دون وقوع خسائر في الأرواح”. وكان المجلس الأعلى قد أصدر رسالة سابقة أكد فيها “تطبيقه القانون بكل حزم للحفاظ على سلامة المواطن” وأشار أن القوات المسلحة بالاشتراك مع عنار من وزارة الداخلية وبعض المواطنين الشرفاء قامو “بصدأعمال الشغب وتطبيق حظر التجوال دون وقوع أي خسائر في الأرواح”، وأضاف الموقع نقلا عن رسالة المجلس إلى أن التفريق بالقوة جاء “نظرا لوجود عناصر من الخارجين عن القانون بميدان التحرير بعد تظاهرة الجمعة للمواطنين الشرفاء وقيام تلك العناصر بأعمال شغب وترويع للمواطنين وعدم الالتزام بتوقيتات حظر التجوال ونظرا لتواجد بعض الأفراد المدعين انتمائهم للقوات المسلحة بينهم”.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل