المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:تواصل الغارات الإسرائيلية وحماس تعلن حالة الطوارىء

04/09 21:32

حماس تتوعد اسرائيل بمزيد من الهجمات قتل ناشط من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس وإصيب آخر بجراح خطيرة صباح السبت في غارات اسرائيلية عقب مقتل قيادي في حماس واثنين من مساعديه في غارة يوم امس. .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر أعلنت وزارة الداخلية في حكومة حماس السبت "حالة الطوارئ" في غزة تزامنا مع تواصل مواجهة مسلحة بين إسرائيل وحماس هي الأسوأ منذ عام 2009. وهددت حماس بتصعيد هجماتها ضد اسرائيل لتستهدف نطاقا أوسع من الاهداف اذا لم توقف اسرائيل غاراتها الجوية على قطاع غزة. وتواصلت الغارات على غزة، حيث شنت اسرائيل غارتين جديدتين مما أسفر عن مقتل فلسطيني وجرح خمسة آخرين. وقال مراسل بي بي سي في غزة شهدي الكاشف إن عنصرا من ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية لقي حتفه وجرح ثلاثة آخرين في غارة شرق حي الزيتون جنوبي مدينة غزة. كما أصيب ناشطان كانا يستقلان دراجة نارية شرق مخيم جباليا في قصف نفذته طائرة استطلاع اسرائيلية. وحمل سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس اسرائيل المسؤولية عن تصعيد العنف مؤكدا "ان رد فعل المقاومة سيتسع نطاقه اذا استمر التصعيد الاسرائيلي". وقال إيهاب الغصين المتحدث باسم وزارة الداخلية "إن حكومة حماس أجرت العديد من الاتصالات الخارجية والداخلية من خلال التواصل مع الكثير من الجهات العربية والدولية للعمل على وقف العدوان على غزة". في غضون ذلك ذكرت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية ان اجتماعا لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين سيعقد يوم الأحد لبحث التصعيد العسكري الاسرائيلي على قطاع غزة وذلك بناء على طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس. ارتفاع حصيلة وقد ارتفعت حصيلة الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة إلى 17 قتيلا وأكثر من 60 مصابا منذ مساء الخميس الماضي. وكان ناشط من كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس قد قتل صباح السبت وأصيب آخر في غارة إسرائيلية عندما كان يقود دراجة نارية شرق مخيم جباليا للاجئين. كما استهدفت الطائرات الإسرائيلية سيارة قيادي بارز في كتائب القسام في غارة جوية اسرائيلية في حي تل السلطان جنوب مدينة رفح، ما ادى مقتله على الفور ومقتل اثنين من مساعديه. وقالت مصادر طبية إن القيادي تيسير ابو سنيمة والمعروف باسم ابو المجد، قتل هو ومساعده محمد عواجة وشخص ثالث، بعد ان استهدفت طائرة اسرائيلية السيارة التي كانوا يستقلونها بصاروخ واحد على الاقل. صواريخ فلسطينية من جانبها واصلت الفصائل الفلسطينية صباح السبت إطلاق عشرات من الصواريخ المحلية وقذائف الهاون على مدن عسقلان وبئر السبع ومواقع محاذية للقطاع. وذكرت مصادر إسرائيلية أن نظام الدفاع الصاروخي المعروف بـ "القبة الحديدية" نجح في اعتراض ثلاثة صواريخ من طراز غراد أطلقت من غزة. وأتت الضربات الإسرائيلية بعد ساعات من إعلان حركة حماس، ليلة الخميس، أنها توسطت في إبرام اتفاق يقضي بتوقف المجموعات الفلسطينية المسلحة عن إطلاق النار على إسرائيل. الحافلة التي اصابها الصاروخ المطلق من غزة لكن إسرائيل شنت غارات جوية جديدة على غزة، الجمعة، في حين أطلق المسلحون الفلسطينيون قذائف هاون على إسرائيل. حافلة مدرسية وكان العنف اندلع الخميس عندما أطلق مسلحون فلسطينيون صاروخا على حافلة مدرسية داخل إسرائيل ما أدى إلى إصابة طالب بجروح بالغة. وأطلق ما لا يقل عن 15 صاروخا على إسرائيل منذ فجر الجمعة، ما تسبب في أضرار مادية لكن دون سقوط جرحى، وفق ناطق باسم الشرطة الإسرائيلية. وكان المسلحون الفلسطينيون أطلقوا أكثر من 50 قذيفة هاون على إسرائيل الخميس، وأصابت واحدة منها منزلا في إسرائيل. وقال ناطق باسم كتائب القسام، الذراع العسكري لحماس، إن حركته نفذت بعض الضربات، مضيفا أن إسرائيل انتهكت وقف إطلاق النار بشنها غارات على غزة منذ فجر الجمعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل