المحتوى الرئيسى
worldcup2018

دعوات لمسيرة مليونية للتنديد بأحداث "جمعة التطهير" بميدان التحرير

04/09 14:23

دعوات لمسيرة مليونية للتنديد بأحداث "جمعة التطهير" بميدان التحرير محيط - أحمد عامر القاهرة: دخل الآلاف من الشباب في اعتصام مفتوح بميدان التحرير احتجاجا على الأحداث التي شهدها الميدان فجر السبت عندما حاولت قوات الشرطة العسكرية فض اعتصام المتظاهرين بالقوة. وقال عمرو علي القيادي في حركة "6 أبريل" أن المتظاهرين لن يتركوا الميدان هذه المرة حتى تتحقق كافة مطالبه، مشيرا الى أن المجلس العسكري تباطأ في تحقيق مطالب الثورة. ولفت الى أن المطالب العاجلة الآن تتمثل في محاسبة المسئولين عن أعمال العنف التي وقعت فجر اليوم بحق المتظاهرين وأدت الى إصابة العديد منهم بجروح متفاوتة. ونصب المعتصمين الخيام في الحديقة التي تتوسط ميدان التحرير كما شكلوا اللجان الشعبية لتفتيش المواطنين الراغبين في الانضمام الى الاعتصام للتأكد من عدم حوزتهم أي أسلحة أو مواد صلبة. ورفض المعتصمين أن يقوم رجال النظافة بتنظيف الميدان، مؤكدين التزامهم بعملية التنظيف وهو ما أدى الى انصراف عمال النظافة على الفور. ووقعت مشادات كلامية بين شباب الحركات الاحتجاجية وبعض الملتحين، محملين جماعة "الإخوان المسلمين" المسئولية عن تأخير تحقيق مطالب الثورة من خلال استخدامهم الدين لدفع المواطنين للتصويت ب"نعم" على التعديلات الدستورية. وهتف الشباب "لا أحزاب ولا إخوان الشرعية من الميدان"، مؤكدين إسرارهم على تحقيق مطالب الثورة. مسيرة مليونية الى ذلك دعت عدد من الحركات الاحتجاجية الى تنظيم مسيرة مليونية في الثالثة من عصر السبت للاحتجاج على أحداث العنف التي وقعت في ميدان التحرير. وأوضح أحمد رفعت قياديي في "حركة 6 أبريل" أن أعداد المعتصمين تجاوز 5 آلاف متظاهر، مشيرا الى أن الاعتصام هذه المرة سيكون مفتوحا حتى تلبية كافة مطالب ثورة "25 يناير". وأشار رفعت الى أن المظاهرة المليونية المزمع تنظيمها اليوم ستؤكد على مطالب الثورة، موضحا أن الثوار سيمهلون الجيش 48 ساعة لمحاكمة مبارك وإلا توجه الشباب الى شرم الشيخ لمحاكمة مبارك بإرادة شعبية. وأضاف: "ثقتنا في القوات المسلحة والمشير طنطاوي كبيرة ونحن نطالبه بأن يكون عند هذه الثقة"، مشيرا الى أن الاعتداءات التي وقعت على المعتصمين أمس غير مقبولة وتسيء الى المؤسسة العسكرية التي اعتبرها الثوار الشرعية الوحيدة في البلاد. من جهته قال الدكتور محمد البرادعى المرشح المحتمل للرئاسة فى تعليق له بعد الأحداث التى وقعت بميدان التحرير صباح اليوم "إنها مشاهد تدمى القلوب"، محذرا من المساس بالثقة بين الشعب والجيش. وقال البرادعي في صفحته على موقع "تويتر" : "استمرار الثقة بين الشعب والجيش خط أحمر للحفاظ على الوطن"، مؤكدا على أن الحوار هو البديل الوحيد. وأشار البرادعى إلى أن الطريق إلى الاستقرار، يتطلب استجابة سريعة لمطالب الثورة ومشاركة مدنية فى المرحلة الانتقالية وخارطة طريق متكاملة وحوار وطنى جاد حول أسس الدولة. تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 9 - 4 - 2011 الساعة : 12:44 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 9 - 4 - 2011 الساعة : 3:44 مساءً

Comments

عاجل