المحتوى الرئيسى

اليمين المتطرف سيسحب فرنسا من اليورو اذا فاز في الانتخابات

04/08 20:18

باريس (رويترز) - قالت زعيمة حزب الجبهة الوطنية الذي يمثل أقصى اليمين في فرنسا يوم الجمعة ان حزبها سيجعل البلاد تتخلى عن اليورو في غضون ستة أشهر اذا فاز في الانتخابات العامة في العام المقبل وسيفرض رسوما مرتفعة على الواردات لتعزيز الصناعة الفرنسية.وأعلنت مارين لوبان -وهي محامية سابقة حلت محل والدها جان ماري لوبان في رئاسة الحزب هذا العام- سياستها الاقتصادية في الوقت الذي تظهر فيه بعض استطلاعات الرأي أنها قد تهزم الرئيس نيكولا ساركوزي في الجولة الاولى من الانتخابات التي ستجرى في ابريل نيسان 2012.وتدعو سياسة الحزب الى اعادة الفرنك الفرنسي بسعر متعادل مع اليورو ودعم الصناعة الوطنية بفرض رسوم جمركية أعلى على الواردات وتقليص ديون فرنسا الى 25 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي بحلول 2025.وترى لوبان أن هذا سيتحقق جزئيا من خلال مدخرات قدرها 40 مليار يورو (57.6 مليار دولار) تعتقد أنه يمكن توفيرها من تشديد القيود على الهجرة.وقالت لوبان للصحفيين في مطعم عائم قرب باريس في بداية لقاء استمر ثلاث ساعات تخللته صيحات وكلمات شديدة اللهجة من الصحفيين "منطقة اليورو هي أسخف منطقة اقتصادية في العالم."نتائج هذه التجربة كانت كارثية على الشعب الفرنسي... اذا أردت أن ترى الى ماذا سيؤول الامر فانظر الى نموذجي اليونان وايرلندا."وكثيرا ما تهكمت الصحافة الفرنسية على المقترحات الاقتصادية لحزب الجبهة الوطنية المعادي للمهاجرين ووصفتها بأنها ساذجة.لكن شعبية لوبان في استطلاعات الرأي تفوق شعبية والدها قبيل انتخابات 2002 حين هزم مرشح الحزب الاشتراكي ورئيس الوزراء السابق ليونيل جوسبان في الجولة الاولى.(الدولار يساوي 0.6943 يورو)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل