المحتوى الرئيسى

مهاجم من ألبانيا

04/08 18:50

عبدالله الشيخي قارب دورينا المعروف بدوري زين للمحترفين على الانتهاء، مع ابتعاد الهلال بفارق جيد من النقاط، وصل إلى تسع نقاط عن أقرب مطارديه وهو الاتحاد، فيما لم يتبق إلاّ خمس جولات فقط على خط النهاية. ومع ذلك، فنحن لا نستطيع أن نجزم بأن الفريق الهلالي قد ضمن الفوز ببطولة الدوري لهذا الموسم، على اعتبار أن الجولات الخمس المتبقية تعني الحصول على 15 نقطة في حال استطاع الاتحاد أن يجمعها، وخسر الهلال ثلاث مباريات، وهنا يتساوى الفريقان في عدد النقاط. لعلنا نتفق بداية على أن دوري هذا الموسم لم يكن مثيراً بالصورة التي كنا نتوقعها أو نتطلع إليها، ولذلك ظروف عدة، منها تغيير المدربين، وتغيير اللاعبين وسط الموسم، إضافة إلى هبوط مستوى بعض اللاعبين المهمين والمؤثرين والهدافين في الفريقين تحديداً، كياسر القحطاني في الهلال، ونايف هزازي في الاتحاد. لكن اللافت هو تواضع مستوى اللاعبين الأجانب في فرق دوري زين، مع استثناء طفيف يأتي لمصلحة ثنائي هجوم فريق الأهلي فيكتور سيموس الذي يتصدر قائمة الهدافين بـ14 هدفاً، وزميله في الفريق، المهاجم العماني عماد الحوسني. ويأتي لاعب فريق الفيصلي، الألباني ميجين ميميلي، كأحد أبرز اللاعبين الأجانب، اذ استطاع بمفرده أن يسجل لفريقه 13 هدفاً ليحل في المرتبة الثانية في قائمة الهدافين، وهذا يؤكد على حقيقة أن الموهبة ليس لها جنسية، فأين موقع ألبانيا من عالم كرة القدم؟ هنا نرفع العقال تحية لإدارة نادي الفيصلي، على نظرتها ودقة اختيارها، وعدم زحفها خلف الأسماء البراقة، والدول العظمى في كرة القدم كما تفعل الكثير من الأندية، والتي أقترح عليها أن تعمل مستقبلاً بالتجربة الفيصلاوية، والتجربة النجرانية مع اللاعب الكونغولي المميز ديبا ألونغا. وبالعودة إلى الهلال والاتحاد، فإن الهلال في رأيي خسر خدمات لاعبه البرازيلي المعار لأحد الأندية البرازيلي، تياجو نيفيز، وظهر تأثير غيابه واضحاً على مقدمة الفريق الهلالي، على رغم من وجود لاعب مؤثر يمكن وصفه بأنه «رئة» الفريق، وأعني السويدي ويلي هامسون، ولم يوفق الاتحاد في أجانبه باستثناء الجزائري عبد الملك زيايية. والحقيقة التي لا يمكن أن نتجاهلها، هي تراجع أداء فريق الشباب من خلال تعرض عدد كبير من لاعبيه لإصابات أبعدتهم عن مشاركة فريقهم، وفي مقدمهم البرازيلي مارسيلو كماتشو أحد أهم صناع اللعب في الدوري السعودي، فهو أحد اللاعبين الذين يمتازون بالدهاء والمكر، إضافة إلى أولاد عطيف وغيرهم. ولعل من مكاسب دوري هذا الموسم هو بروز عدد من اللاعبين الذين وثقوا حضورهم، فتقدموا وأقنعوا، وأشير هنا إلى محمد الراشد هداف التعاون سابقاً والاتحاد حالياً، وزميله في فريق التعاون المهاجم بدر الخميّس، فهذان اللاعبان من فصيلة اللاعبين الهدافين، ولن أنسى المهاجم القادم بقوة من خلال فريق الوحدة، مهند عسيري، ومهاجم القادسية يوسف السالم، وحتى تعرفوا الكثير عنهم عليكم بالعودة إلى قائمة الهدافين. * نقلاً عن "الحياة" السعودية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل