المحتوى الرئيسى

نتانياهو: لن أتردد فى إحراق غزة لحماية الإسرائيليين

04/08 17:30

هدد بينامين نتانياهو رئيس وزراء إسرائيل بأنه لن يتردد فى إحراق قطاع غزة وتدميره، كما أعلن مساء أمس الخميس، أنه لن يتردد فى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة على الصعيدين الهجومى والدفاعى لحماية الإسرائيليين من الصواريخ المتجهة من قطاع غزة. وأضاف رئيس الوزراء اليمينى المتطرف فى مؤتمر صحفى عقده فى العاصمة التشيكية "براج" مساء أمس أنه يأمل فى أن يتم احتواء التصعيد الأمنى الأخير، على حد قوله، فى الوقت الذى هنأ فيه وزير دفاعه، إيهود باراك، على نجاح منظومة "القبة الحديدية" لأول مرة اليوم فى اعتراض صاروخ تم إطلاقه من قطاع غزة باتجاه مدينة أشكلون أمس. وقال مصدر إمنى إسرائيلى إن منظومة القبة الحديدية أطلقت صاروخين باتجاه الصاروخ من طراز "جراد" الذى أطلقه الفلسطينيون بعد أن أصاب أحدهما صاروخ الهدف فجر الصاروخ الثانى نفسه كما هو مقرر. وفى السياق نفسه أصدر إيهود باراك تعليماته لقوات جيشه بالرد على استهداف الحافلة بالنقب الغربى بقذيفة مضادة للدروع بعد ظهر أمس، والتى أدت لإصابة 3 مستوطنين بينهم حالة خطرة، محملا حركة حماس المسئولية عن هذا القصف. وأجرى باراك مشاورات مع رؤساء الدوائر الامنية والعسكرية الإسرائيلية لدراسة الردود المحتملة على قطاع غزة. وكان قد أكد نتانياهو خلال زيارته الأخيرة لبرلين بأن إسرائيل لن تحتمل الاعتداءات التى ترتكبها حركة حماس انطلاقا من قطاع غزة، وأنها ستعمل بناء على السياسة التى تتبعها فى مثل هذه الحالات، حسب قوله. وكانت قوات الاحتلال استهدفت شرق حى الشجاعية بعدة قذائف مدفعية، مما أدى لاستشهاد مواطن وإصابة 5 آخرين، فيما لا تزال القذائف الإسرائيلية تنهال على عدة مناطق فى شرق وشمال وجنوب ووسط قطاع غزة. وفى السياق نفسه قال رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلى الجديد الجنرال بينى جانتس إن قوات الجيش تقوم بنشاطات مختلفة على الصعيدين الدفاعى والهجومى، وأضاف أنه ليس هناك سبب للتخوف مما يجرى. من جانبه قال رئيس لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست شاؤول موفاز إن إطلاق الصاروخ على الحافلة المدنية هو حادث خطير جدا، إذ إن حركة حماس تجاوزت بذلك خطاً أحمر، ويجب على إسرائيل الرد على ذلك بشكل صارم ودون تردد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل