المحتوى الرئيسى

ننشر تفاصيل مقتل داغر..المتهم صعد معه للشقة وتشاجرا معا ثم اعتدى عليه بزجاجة خمر

04/08 16:18

أصدرت وزارة الداخلية بيانا بشأن تفاصيل واقعة مقتل مصمم الأزياء الشهير محمد داغر داخل مكتبه بالعقار رقم 5 شارع البطل أحمد عبد العزيز، بعد العثور على جثته وبها جرح بالعنق وآخر أعلى الحاجب الأيسر وجرحان سطحيين في الناحية اليسرى بالعنق. وأكدت الداخلية أن التحقيقات أثبتت مشاهدة أحد الأشخاص برفقة المجني عليه قبل الحادث مباشرة وصعوده برفقته إلى الشقة وأنه مرتكب الحادث، وبعد الاستماع لأقوال الشهود أفادت جهود البحث أن مرتكب الحادث يدعى محمد عبد المنعم فرج إبراهيم 23 وهو فرد أمن سابق بدون عمل، ومقيم في 6 شارع صلاح الدين من شارع البطل أحمد عبد العزيز بالمنيب، وبمناظرته تبين إصابته بجروح قطعية باليد اليمنى والساعد الأيسر وخدوش بالرقبة، وبمواجهته اعترف تفصيليا بارتكاب الواقعة وأكد أنه تعرف على المجني عليه منذ حوالي خمس شهور بأحد الكافيهات بكايرو مول بشارع الهرم وتقابل معه عدة مرات بعدها. وليلة الحادث طلب منه المجني عليه مرافقته إلى الشقة محل الحادث بدعوة تناول العشاء بصحبته فطلب اثنين واجبة من مطعم كنتاكي، وعقد احتساء المجني عليه الخمر حدثت بينهما مشاجرة هددها خلالها بإيذاءه واتهامه بسرقته دون سبب، وتعدى عليه المجني عليه بالضرب، بزجاجة خمر على كتفه مما أدى إلى كسرها، ثم قام المجني عليه بغلق باب الشقة من الداخل بالمفتاح واحتفظ به داخل جيب بنطاله ثم تناول المجني عليه كوبا زجاجيا من أعلى البار وتعدى عليه به محدثا إصابته بيده وساعده، وأضاف أنه التقت بقايا الكوب وتعدى به على المجني عليه محدثا إصابته ثم حاول الهرب، وتتبعه المجني عليه حاملا سكين وحاول التعدي عليه بها، وأنه تمكن من السيطرة عليه وأثناء ذلك أصابت السكين المجني عليه في رقبته بطعنة غائرة أدت إلى وفاته. وأضاف المتهم أنه قام باستبدال ملابسه الملوثة بالدماء والتي عثر عليها بمكان الحادث بأخرى خاصة بالمجني عليه ثم اتصل بصديق له يدعى محمد بيومي، وطلب منه الحضور لمعاونته وغادر الشقة وتقابل المذكور أمام العقار، وتولى الأخير قيادة السيارة وتوجها إلى مسكنه حيث استبدل ملابس المجني عليه وتخلص منها صباح اليوم التالي بترعة الزمر وترك السيارة أمام مسكن صديقه، كما ترك الهاتفين بحوزته، ثم طلب من أحد جيرانه ويدعى محمد نظيف مراد الاحتفاظ بالسيارة على سبيل الأمانة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل