المحتوى الرئيسى

من القلب

04/08 15:20

عودة الدوري بحضور الجمهور خطوة ممتازة من جانب الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء لأنها تبين للعالم الرياضي ولكل الناس أن الحياة عادت طبيعية في مصر وأن الأمن مستتب وإذا كانت قد وقعت أحداث مؤسفة في مباراة الزمالك والافريقي فإنها عارضة وقد اعتذرنا واعتذر الزمالك عنها. ولكن بعد عودة الدوري فإن الحكومة مقتنعة بأن أحوال الأمن في مصر طبيعية جداً وأن كل شيء في موضعه وفي مكانه وأن الحكومة مؤمنة بأن الشعب سيلتزم بتعليمات الأمن وسيلعبون كل مباريات الكرة سواء كانت محلية أو عربية أو فيها طرف دولي.أقول ذلك ولسنا من عشاق الكرة بصفة عامة أو الدوري واني لست من الذين يذهبون إلي الاستاد قبل موعد المباراة بساعتين أو نصف ساعة وأني قد أؤيد أي ناد في مصر مع أن قلبي دوماً مع أندية الإسكندرية جميعاً الأولمبي والاتحاد وغيرهما بصفتي من مواليد الإسكندرية!!!وعندما يري العالم أنه في الوقت الذي تستمر فيه مظاهرات الشعب وبالذات تحت رعاية وحماية الجيش والشرطة وتجري مباريات كرة القدم في ظل توفير الأمن للاعبين وللمفترجين فإن ذلك يدل علي الاستقرار وهدوء الأحوال في مصر.ولا يجب أبداً أن تتخذ أي إجراءات أمنية استثنائية مادام الشعب يعرف واجباته ويعرف أن الاستقرار وسلامة الناس من الأمور الحيوية والضرورية لتوفير المناخ الصالح للاستثمار وعودة الاقتصاد المصري إلي ما كان عليه وأننا نستورد ونصدر في ظل مصلحة مصر والاتفاقيات الدولية التي ارتبطنا بها.وفي الوقت نفسه يجب أن تدعو الأندية الرياضية أعضاءها إلي ضرورة المحافظة علي النظام في المباريات وعدم القيام بتصرفات مؤسفة لأن مثل هذه التصرفات تسيء إلي مصر الرياضية أو الاقتصادية بل انها تشجع أعضاء النظام الفرعوني السابق الذين كانوا يرون أن الفرعون وحده هو الذي يحمي الاستقرار.ويمكن الآن أن نبين للعالم أن الذي يصون الاستقرار هو شعب مصر وجيش مصر!  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل