المحتوى الرئيسى

ثوار ليبيون يطالبون الجيش المصري الاعتراف بالمجلس الانتقالي

04/08 20:33

كتب - نور قسيم: طالب ثوار ليبيون المجلس العسكري في مصر الاعتراف بالمجلس الانتقالي الليبي، بعد مبادرة دولتي الإمات وقطر، مؤكدين أن ذلك سوف يمنحهم مزيداً من القوة والشرعية ضد نظام القذافي القاتل.ووجه الثوار، خلال ندوة بمقر كتلة الاخوان المسلمين بالإسكندرية، شكرهم للشعب المصري على دعم الثورة الليبية بالأموال والامدادات الطبية والغذائية.وأوضح العميد المتقاعد فرج الفيتوري، عضو إدارة الأزمات الإنسانية بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي، أن الثوار نجحوا في السيطرة علي جميع آبار النفط في ليبيا، متمنياً ان يتمكنوا من أداء صلاة جمعة النصر ''الجمعة'' المقبلة بباب العزيزية.ونفي الفيتوري وجود علاقة بين الثوار الليبين وتنظيم القاعدة، لافتاً إلى أن الشعب الليبي سيتعامل مع أي عناصر عسكرية غير وطنية على الأرض الليبية باعتباره محتل وأن الشعب وحده الذي سيقرر شكل الدولة ما بين جمهورية أو حتى ملكية من خلال الإرادة الشعبية.وحول مستقبل المجلس الانتقالي، أوضح  سعد عثمان، عضو الوفد الليبي، نحن هدفنا الوحيد الآن هو خلع الديكتاتور القذافي، وإسقاط كل رموز النظام، وبعد ذلك سوف نقوم بحفظ الأمان بالدرجة الأولى، وكذلك عدم التفرقة بين المدن فكل مدن ليبيا وحدة واحدة.وأضاف ''نحن ملتزمون بأوامر قادة المجلس الانتقالي، وذلك حتى يتم تشكيل مجلس يقوم بتسيير الأعمال ووضع دستور جديد وإجراء انتخابات حرة''.كما انتقد أعضاء الوفد الليبي حلف الناتو بشدة وقالوا ''لم نستفد منه كثيراً فهو يضرب الثوار، وحتى الآن لم يحقق أي شيء ميداني لصالح الثوار،  بينما كان لدولة فرنسا موقف جيد في بنغازي''.وفي كلمته قال يوسف الكمال المتحدث باسم الوفد الليبي-''أوجه رسالة إلى الطاغية الديكتاتور القذافي وأقول له ''نحن أحفاد المختار لا نستسلم، فنحن نموت أو ننتصر''.اقرأ أيضا:المئات يتظاهرون بقنا تضامنا مع مليونية التحرير

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل