المحتوى الرئيسى

اليورو فوق عتبة 1,44 دولار للمرة الاولى منذ كانون الثاني/يناير 2010

04/08 13:20

لندن (ا ف ب) - سجل سعر صرف اليورو الجمعة قفزة كبيرة وتجاوز عتبة ال1,44 دولار للمرة الاولى منذ اكثر من عام، مدفوعا بقرار زيادة معدل الفائدة الرئيسية للبنك المركزي الاوروبي الخميس.وحوالى الساعة 08,00 ت غ، قفز سعر صرف اليورو الى 1,4422 دولار هو مستوى غير مسبوق منذ 15 كانون الثاني/يناير 2010. وارتفع ايضا الى 122,96 ينا، اعلى مستوى له منذ الخامس من ايار/مايو 2010.وقرر البنك المركزي الاوروبي زيادة معدل فائدته الرئيسية من 1% الى 1,25% بهدف مكافحة التضخم في منطقة اليورو، وهو قرار كان يتوقعه المستثمرون بقوة.وكان اليورو تراجع في بداية الامر بعد خطاب رئيس البنك المركزي الاوروبي جان كلود تريشيه الذي اوضح الخميس ان المؤسسة لم تتخذ قرار اطلاق سلسلة زيادات.لكن العملة الاوروبية الموحدة استعادت قوتها وسرعت تحسنها الجمعة.ويقول عدد من المحللين ان زيادة جديدة في معدلات فوائد البنك المركزي الاوروبي قد تحصل في تموز/يوليو.واعتبر ديريك هالبيني المحلل في بنك طوكيو-ميتسوبيشي "ان المخاوف مستمرة في الدول الملحقة (الاكثر مديوينة والاكثر ضعفا) في منطقة اليورو مثل اليونان وايرلندا والبرتغال، لكن متانة المؤشرات الاقتصادية في المانيا تكفي لطمأنة المتعاملين".وهكذا، فان الصادرات الالمانية قفزت بواقع 21% في شباط/فبراير وفق الوتيرة السنوية، ما ادى الى تسجيل فائض تجاري بقيمة 12,1 مليار يورو، بحسب ارقام موقتة نشرت الجمعة.ويجتمع وزراء مالية الاتحاد الاوروبي من جهة اخرى الجمعة لبحث طلب المساعدة المالية الذي قدمته الخميس البرتغال التي تواجه ازمة سياسية ومالية خطيرة.من جهتها، يبدو ان العملة الخضراء تعاني من خطر الشلل الوشيك المحدق بالادارات الفدرالية الاميركية بسبب عدم توصل الجمهوريين في مجلس النواب ومعسكر الرئيس باراك اوباما الى اتفاق حول تمويل الدولة الفدرالية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل