المحتوى الرئيسى
alaan TV

الوجود الامني المكثف يمنع خروج احتجاج في صحار بعمان

04/08 19:47

صحار (عمان) (رويترز) - حال الوجود الامني المكثف دون تجدد الاحتجاجات بعد صلاة الجمعة في مدينة صحار العمانية حيث اعتصم محتجون لما يزيد على شهر قبل ان تفرقهم قوات الامن الاسبوع الماضي. واقيمت نقاط تفتيش في شتى انحاء تلك المدينة الصناعية الواقعة في شمال شرق البلاد ورابطت عربات مدرعة منعت الوصول الى مواقع الاحتجاجات. وقال شهود عيان انه تمت مضاهاة اسماء المقيمين بقائمة كما فرضت قيود على دخول المساجد فيما حلقت طائرة هليكوبتر في سماء المنطقة. وتركزت الاحتجاجات في سلطنة عمان والتي أعقبت موجة اضطرابات في اماكن اخرى بالشرق الاوسط وأطاحت بزعيمي مصر وتونس على المطالبة بتحسين الاجور وتوفير فرص العمل والقضاء على الفساد. وطالب الكثير من المتظاهرين الحكومة بمحاكمة وزراء تمت اقالتهم بتهمة الفساد. وقال أحد سكان المنطقة "حرمت القيود المصلين من الذهاب لصلاة الجمعة بسبب كثرة نقاط التفتيس". وبسؤاله ما اذا كان هناك امكانية لتنظيم مزيد من الاحتجاجات في المدينة قال "لا اظن ذلك". واضاف ساكن اخر "هناك ما لا يقل عن عشر نقاط تفتيش في صحار بزيادة ثلاثة امثال ما كان عليه الحال الجمعة الماضي." ودعا ناشطون عمانيون يستخدمون رسائل البريد الالكتروني والرسائل النصية لتنظيم مظاهرة يوم الجمعة ضد مقتل محتج واحد على الاقل واصابة ثمانية اخرين عندما سحقت قوات الامن محتجين كانوا يرشقون الحجارة الاسبوع الماضي. وقال شهود عيان لاحقا أن ما بين 50 و 60 متظاهرا اعتقلوا الاسبوع الماضي. وبدأ السلطان قابوس بن سعيد الذي حكم عمان 40 عاما سلسلة من الاصلاحات منذ بداية الاحتجاجات في منتصف فبراير شباط. ووعد في مارس اذار بالتنازل عن بعض الصلاحيات التشريعية الى مجلس الشوري المنتخب جزئيا. وحتى الان ينحصر سن التشريعات على السلطان والحكومة ولم يعلن بعد نقل السلطات. وأمر السلطان ايضا بمنح 150 ريالا (375 دولارا) للعاطلين وأمر بزيادة رواتب موظفي الحكومة والمعاشات وضاعف علاوة التأمينات الاجتماعية. من صالح الشيباني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل