المحتوى الرئيسى

استشهاد أربعة بغزة واعتقال نساء بالضفة

04/08 06:17

استُشهد أربعة فلسطينيين وأصيب عشرات آخرون في قصف وغارات إسرائيلية استهدفت مناطق مختلفة بينها منازل على قطاع غزة، بحسب ما أفاد مراسل الجزيرة نت في غزة أحمد فياض.وقد ردت فصائل المقاومة بإطلاق صواريخ وقذائف باتجاه إسرائيل، في حين أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس مسؤوليتها عن استهداف حافلة ركاب إسرائيلية قرب مستوطنة كفار سعد شرق مدينة غزة، مما أسفر عن إصابة إسرائيليين.في غضون ذلك داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة عوارتا بالضفة الغربية، واعتقلت أكثر من مائة امرأة فلسطينية في إطار ما قالت إنها حملة للبحث عن مرتكبي حادث قتل عائلة إسرائيلية قرب البلدة الشهر الماضي.من جهتها دانت الولايات المتحدة إطلاق صواريخ على إسرائيل من قطاع غزة، وقد أصاب أحدها حافلة ركاب على الحدود الشرقية مع غزة وأسفر عن جرح إسرائيليين، في حين تجاهلت استشهاد الفلسطينيين الأربعة في الغارات الإسرائيلية والقصف المدفعي الذي تواصل الخميس على أنحاء مختلفة من القطاع.وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر للصحفيين "نحن ندين الهجوم على المدنيين الأبرياء في جنوب إسرائيل بأشد العبارات الممكنة، وكذلك إطلاق الصواريخ المتواصل من غزة"، وقال إن مرتكبي "هذه الأفعال الإرهابية يجب أن يتحملوا المسؤولية".وأضاف أن الولايات المتحدة قلقة تحديدا من تقارير تشير إلى استخدام أسلحة متطورة مضادة للدبابات في الهجوم على إسرائيل، ونوه إلى أن "كافة الدول ملتزمة وفق قرارات الأمم المتحدة بمنع تهريب الأسلحة والذخيرة" إلى القطاع.وكانت القوات الإسرائيلية قصفت وشنت مساء الخميس عدة غارات على مواقع مدينة وأمنية ومواقع تدريب للناشطين الفلسطينيين في مناطق مختلفة من قطاع غزة شملت رفح وخان يونس وغزة وغيرها من المواقع. جنود إسرائيليون يتفقدون الحافلة التي أصيبت بقذيفة المقاومة (الفرنسية)رد الفصائلوكانت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الفلسطينية (حماس) قد أعلنت مسؤوليتها عن استهداف حافلة الركاب الإسرائيلية مما أسفر عن إصابة إسرائيليين جروح أحدهما خطيرة، مؤكدة أنه جاء ردا على التصعيد الإسرائيلي ضد القطاع.كما قالت كتائب أبو علي مصطفى الذراع المسلح للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان اليوم إنها قصف مناطق نتفوت وناحل عوز ومفتاحيم وموقع إسناد صوفا وموقع الفراحين بخان يونس بعدة صواريخ وقذائف هاون، ودعت الفصائل الأخرى للرد بشكل موحد على "العدوان" الإسرائيلي المتواصل على القطاع.وفور الإعلان عن إصابة إسرائيليين بقذائف المقاومة الفلسطينية أصدر وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك أوامره للجيش برد سريع.أما رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يزور ألمانيا فوصف الهجوم على الحافلة بالعمل "الإجرامي"، وقال إنه لن يتوانى عن اتخاذ كل الإجراءات اللازمة إزاء الوضع في غزة سواء دفاعية أو هجومية.على صعيد آخر قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن شبكة الدفاع الصاروخي التي تطلق عليها إسرائيل "القبة الحديدية" تمكنت للمرة الأولى من اعتراض صاروخين أطلقا من قطاع غزة باتجاه جنوب إسرائيل الخميس.وأضافت أنه في مقابل ذلك سقط ثلاثة صواريخ في مناطق مفتوحة في ساحل مدينة عسقلان إضافة إلى 16 صاروخ قسام سقطوا في مناطق مفتوحة قرب الشريط الحدودي بين إسرائيل والقطاع.الموقف الفلسطينيوأمام هذا التصعيد الإسرائيلي أعلنت الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة أنها ستتوجه إلى الأمم المتحدة من أجل وقف الهجوم الإسرائيلي على القطاع، محملة إسرائيل مسؤولية التصعيد وعدم احترامها حالة الهدوء والتوافق الوطني على التهدئة.كما حمل الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم إسرائيل مسؤولية تداعيات ما يحصل، وشدد على أن "رد المقاومة على مجازر العدو يأتي من باب الدفاع عن النفس"، وطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية الشعب الفلسطيني في القطاع ووقف العدوان الإسرائيلي.بدوره طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس الخميس بتدخل دولي عاجل لوقف تصعيد إسرائيل هجماتها على قطاع غزة، وقال الناطق باسمه نبيل أبو ردينة إن عباس "أجرى سلسلة اتصالات سريعة مع عدة دول أوروبية وجهات دولية لوقفه".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل