المحتوى الرئيسى

الفرنسي هانسل يحرز لقب رالي أبوظبي الصحراوي

04/08 02:19

أحرز الفرنسي بيتر هانسل يوم الخميس لقب بطل النسخة الثالثة من رالي أبوظبي الصحراوي -رالي الإمارات الصحراوي سابقًا، الذي انطلق منذ 2 إبريل/نيسان الجاري بمشاركة 130 متسابقًا من 30 دولة في فئات السيارات والشاحنات والدراجات النارية. ويعد رالي أبوظبي فاتحة جولات بطولات كأس العالم للراليات الصحراوية، وثاني جولات بطولة العالم للدراجات النارية. وتفوق هانسل على متن سيارته الجديدة "ميني أول 4 راسينج" على زميله في فريق "اكس رايد" حامل اللقب الروسي ليونيد نوفتسكي، الذي حل ثانيًا، والفرنسي المخضرم جان لويس سليشر الثالث. وهو اللقب الأول لهانسل في رالي أبوظبي الصحراوي بمسماه الجديد والخامس في الإمارات، بعدما سبق له الصعود إلى منصة التتويج في رالي الإمارات الصحراوي 4 مرات كان آخرها عام 2007م. وقال هانسل: "شاركت في رالي أبوظبي ووضعت نصب عيني الفوز باللقب، أردت تجربة سيارة ميني الجديدة على المسارات الصحراوية، ونجحت في تحقيق هدفي المزدوج". وتحدث هانسل عن صراعه مع زميله في فريق "اكس رايد"، وقال "كانت المعركة حاسمة جدا مع نوفتسكي، وكان جان لويس بارعًا جدًا هو الآخر وأشعر بالامتنان تجاه نوفتسكي، الذي ساعدني عندما واجهت صعوبة في إخراج سيارتي من الرمال في اليوم الثاني للسباق". وحقق الإماراتي المخضرم يحيى بالهلي أفضل مركز بالنسبة للسائقين العرب، عندما حل رابعًا. وأحرز الإسباني مارك كوما على متن دراجته "كاي تي ام 450" لقب بطل فئة الدراجات النارية للعام الرابع على التوالي والخامس في الإمارات، متفوقًا على البرتغالي هيلدر رودريجيز والبولندي ياكوب بريجوسكي. وقال كوما بطل رالي داكار لعام 2011م: "إنني سعيد للغاية لانتزاعي اللقب هذا العام، وهو الخامس على أرض الإمارات، كانت المنافسة صعبة للغاية شارك فيها أفضل دراجي العالم، لكنني تمكنت من أن أكون أول الواصلين إلى خط النهاية". وحصل فريق "كاي تي ام" أيضا على المراكز الثلاثة الأولى في الفئة المفتوحة، عبر البولندي مارك دابروفسكي والألماني تيم ترينكر والروماني إمانويل جينيس. وكانت عودة فريق كاماز إلى صحراء الإمارات بعد غياب 3 سنوات موفقة جدًا، بعد فوز سائقيه الروسيين إدوارد نيكولاييف وأندري كارجنوف بالمركزين الأول والثاني في فئة الشاحنات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل