المحتوى الرئيسى

ليت قومي يفقهون

04/07 23:47

ليس أصعب علي المجلس العسكري من الانتخابات البرلمانية بشقيها‮ ( ‬شعب وشوري‮ ) ‬سوي الانتخابات الرئاسية‮ ‬،‮ ‬ليس سرًا حربيًا أن المجلس الأعلي يتحوط للانتخابات الرئاسية القادمة‮ ‬،‮ ‬يقينا الحذر واجب‮ ‬،‮ ‬والتأخير مقصود بل ومتعمد‮ ‬،‮ ‬تأخير حميد لو تعلمون‮ ‬،‮ ‬تأخير يقدم المصلحة الوطنية علي المصلحة الوقتية،‮ ‬البعض يطلبها رئاسية‮ ‬،‮ ‬قطوفها دانية‮.‬علي الساحة مرشحون محتملون‮ ‬،‮ ‬معتبرون‮ ‬،‮ ‬مجتهدون‮ ‬،‮ ‬لكنهم مرشحون دائمون‮ ‬،‮ ‬مرشحون قبل الثورة وبعد الثورة‮ ‬،‮ ‬لم يزيدوا مرشحًا حتي تاريخه‮ ‬،‮ ‬الوطن في حاجة للمزيد‮  ‬،‮ ‬وجوه حالمة لسعيها راضية‮ ‬،‮ ‬لم تبرز وجوه التحرير بعد‮ ‬،‮ ‬لم يتخلق الشاب المنتظر بعد‮ ‬،‮ ‬،‮ ‬لم يظهر الرئيس المنتظر بعد‮ .‬إنها وجوه اعتيادية‮ ‬،‮ ‬وجوه الساحة الخالية‮ ‬،‮ ‬وجوه المقعد الخالي‮ ‬،‮ ‬بعضها مؤهل سياسيًا وعلميًا‮  ‬،‮ ‬لكنها لاتملك المؤهل الشعبي‮ ‬،‮ ‬القائد الشعبي‮ ‬،‮ ‬عبد الناصر في تجليه الثوري‮ ‬،‮ ‬البلاد في انتظار الملهم والقائد‮ ‬،‮ ‬في انتظار من تحمله أكتاف ثوار التحرير إلي سدة الحكم كما حملت الدكتور عصام شرف إلي مقعد الوزارة،‮ ‬في انتظار من يأتي‮ ‬،‮ ‬يتأني المجلس العسكري مفسحًا الطريق لمن يشق الغمام كاشفًا عن وجه مصري أصيل لم يتلون ولم يتلولو ولم يهادن أو يصالح أو يناور أو يتاجر بدماء الشهداء،‮ ‬تأخير متعمد لو تعلمون‮ .‬في انتظار من سيأتي حتما سيتروي الجيش‮ ‬،‮ ‬يقطع الطريق أمام المتلهفين علي قطف الثمرة‮ ‬،‮ ‬عددهم قليل‮ ‬،‮ ‬أقل من حجم الثورة‮ ‬،‮ ‬تكاثر المرشحين ضروري ومهم‮ ‬،‮ ‬لايكفي أن يكون الاختيار بين زيد وعبيد بل وآخرين يشقوا الطريق الصعب نحو الرئاسة‮ ‬،‮ ‬الاختيار الآن بين وجوه اعتيادية‮ ‬،‮ ‬وجوه مشهورة‮ ‬،‮ ‬وجوه تبتعد عن متوسط عمر التحرير بنصف قرن أو تزيد‮ ‬،‮ ‬مواليد النصف الاول من القرن العشرين لايحكمون مواليد النصف الثاني‮ ‬،‮ ‬لايحكمون مصر القرن الواحد والعشرين‮ ‬،‮ ‬الفترة الانتقالية وإن طالت عمرها قصير‮ / ‬مصر عمرها طويل‮ .‬حتما ستظهر قيادات جديدة‮ ‬،‮ ‬أسماء جديدة‮ ‬،‮ ‬بأفكار جديدة‮ ‬،‮ ‬ببرامج جديدة‮ ‬،‮ ‬المرشحون الآن بذواتهم‮ ‬،‮ ‬بشخوصهم التي نالت شهرة في فترة مضت‮ ‬،‮ ‬في عهد مضي‮ ‬،‮ ‬وبعضهم قبض علي الجمر‮ ‬،‮ ‬وساهم في التغيير في التحرير‮ ‬،‮ ‬لكننا في انتظار ابن التحرير‮ ‬،‮ ‬ابن النيل الذي يوطن الثورة ويجلّس معانيها ويضع حروفا ضاعت في لجة الفوضي علي حروفها المنيرة‮.‬عبد الناصر كان خلف الستار‮ ‬،‮ ‬ما انفتح حتي توهجت الثورة وتفاعلت الجماهير‮ ‬،‮ ‬صار قبسًا من نور يهتدي به الثوار من الخليج إلي المحيط‮ ‬،‮ ‬يخبئ القدر لمصر خلف الستار ملهماً‮ ‬منتظراً‮ ‬،‮ ‬ليس مهدياً‮ ‬منتظراً‮ ‬،‮ ‬ثائر ساير علي الدرب‮ ‬،‮ ‬صدره عار لا يغطيه ببيون أو كرافت‮ ‬،‮ ‬يلبس ما نلبس‮ ‬،‮ ‬ويأكل ما نأكل ويعيش في بيوت مثل بيوتنا ويسهر في أسرته مثلنا ويقف بيننا يوم المشهد العظيم‮ .‬لانريد رطانة ولا لجاجة ولاسفسطة ولا حكايات الأجداد قبل النوم‮ ‬،‮ ‬من يسوس العباد لايسوق العبد‮ ‬،‮ ‬نريد بشرًا سوياً‮ ‬ليس فرعونا‮ ‬،‮ ‬ليس نصف إله‮ ‬،‮ ‬من يحكم بالقانون‮ ‬،‮ ‬بالعدل‮ ‬،‮ ‬لايطلب منا سمعًا ولاطاعة‮ ‬،‮ ‬ولا نجدد له البيعة‮ ‬،‮ ‬ولا نقبل الأيدي والتراب من تحت قدميه‮ .‬ثورة التحرير التي طهرتنا من الخوف والعجز والوهن والتي أورثتنا الشجاعة في طلب الحق‮ ‬،‮ ‬وقبلها فضيلة الاعتذار عن الظلم والاجحاف والاثرة والانانية‮ ‬،‮ ‬أورثتنا الحق في اختيار رئيسا لا فرعونا‮ ‬،‮ ‬رئيسا بشريا وليس من الآيات‮ ‬،‮ ‬رئيسا يخاطبنا بالدستور وليس بالمقدس‮ ‬،‮ ‬ليس علينا بمسيطر‮ .‬التأخير مقصود وحميد‮ ‬،‮ ‬التأخير مطلوب لصحة الثورة‮ ‬،‮ ‬يمنع خطف الثمرة‮ ‬،‮ ‬الثعالب الكبيرة أوعزت للثعالب الصغيرة العبث في الكرم‮ ‬،‮ ‬عملية حرق متعمدة للرؤساء المحتملين حملات متعمدة للنيل من كل الوجوه الكريمة التي تترشح أو تنتوي الترشيح‮ ‬،‮ ‬ملفات سوداء تفتح‮ ‬،‮ ‬وصور خادشة تنشر‮ ‬،‮ ‬وكليبات فاضحة تذاع‮ ‬،‮ ‬جروبات شيطانية تؤلف‮ ‬،‮ ‬وصفحات فيسبوكية تغتال السمعة‮ ‬،‮ ‬ومدونات وكتابات كلها في حرق المرشحين‮.‬رويدًا رويدًا بالعقل‮ ‬،‮ ‬الدستور أولاً‮ ‬،‮ ‬الدستور قبل كل شئ‮ ‬،‮ ‬الدستور الصحيح في البلد الصحيح‮ ‬،‮ ‬الدستور العصري الطريق إلي رئاسة عصرية‮ ‬،‮ ‬الدستور يرسم ملامح الرئيس القادم‮ ‬،‮ ‬يضع لبنات الحكم القادم‮ ‬،‮ ‬المرشحون حاليا علي قديمه‮ ‬،‮ ‬علي ذات الصلاحيات التي تجعل من الرئيس فرعونا‮ ‬،‮ ‬صلاحيات تورثنا العجز عن محاسبة الرئيس أي رئيس‮ ‬،‮ ‬واللي تحسبه رئيسا يطلع فرعون‮ ‬،‮ ‬ويا فرعون أيش فرعنك‮ ‬،‮ .‬يصح قول القيادي في المجلس العسكري اللواء محمد العصار‮ ( ‬مساعد وزير الدفاع‮ ) ‬ليس لنا فيها مآرب أخري‮ ‬،‮ ‬ليس للقوات المسلحة مآرب أخري‮ ‬،‮ ‬ليت قومي يفقهون‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل