المحتوى الرئيسى

بدء فحص قرارات إسناد «سليمان» أعمالاً إنشائية لمكتبه وشركات مقاولات

04/07 22:21

بدأت هيئة خبراء إدارة الكسب غير المشروع والأموال العامة العليا بوزارة العدل، فحص جميع القرارات التى أصدرها الدكتور محمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، عن إسناده بعض عمليات الإنشاء إلى مكتبه الهندسى الخاص وبعض المكاتب الاستشارية الأخرى وشركات المقاولات الخاصة المقربة منه بالأمر المباشر، على خلفية اتهامه بالحصول على مبالغ مالية مقابل إسناد هذه العمليات الإنشائية لهذه المكاتب وشركات المقاولات. قالت مصادر مسؤولة بإدارة الخبراء بوزارة العدل، إن الفحص يتضمن جميع قرارات الوزير السابق، خلال رئاسته وزارة الإسكان وهيئة المجتمعات العمرانية، فى ضوء التحريات التى تجريها أكثر من جهة رقابية، بشأن تضخم ثروات الدكتور «سليمان» وزوجته وأفراد أسرته، نتيجة استغلال سلطات وظيفته. وأضافت المصادر أن التحريات أشارت إلى أن سليمان اعتاد الحصول على منافع مالية ومبالغ عينية مقابل تربيح أصحاب المكاتب الاستشارية ومكتبه الخاص، وبعض صغار المقاولين بمنحهم عمليات إنشائية وتخصيص قطع أراض لهم بالأمر المباشر، وأن التحريات أكدت أن الوزير السابق أسند إلى بعض المكاتب أعمالاً إنشائية تفوق إمكانياتهم المادية والعينية. فى السياق نفسه، يواصل جهاز الكسب غير المشروع بوزارة العدل تحقيقاته فى تضخم ثروات «سليمان»، الذى أمرت النيابة العامة بحبسه 15 يوماً على ذمة التحقيقات، فى قضية شركة «سوديك» المملوكة لرجل الأعمال مجدى راسخ، صهر علاء مبارك، نجل الرئيس السابق حسنى مبارك، وتلقى الجهاز عدة تقارير رقابية عن ممتلكات «سليمان»، يجرى فحصها، تمهيداً لاستدعائه. كما طلب الجهاز تحريات عن ممتلكات مجدى راسخ، كونه متعاملاً مع وزارة الإسكان فى تخصيص مشروع «سوديك» بمدينة الشيخ زايد، والذى حصل بموجبه على 2550 فداناً عام 1995، إلا أنه تقاعس عن التنفيذ كمشروع سكنى حتى 2001، مما دفع «سليمان» لإعادة التخصيص له مرة أخرى، وتسبب ذلك فى إهدار 653 مليون جنيه من أموال الدولة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل