المحتوى الرئيسى

الأمن يرفض عقد ندوة عن الثورة بمدرسة "ليسيه باب اللوق"

04/07 17:16

رفض أمن المديرية التعليمية بمحافظة القاهرة السماح لإدارة مدرسة ليسيه باب اللوق الفرنسية، بتنظيم ندوة يوم الثلاثاء المقبل بمقر المدرسة بوسط القاهرة، عن "تحديات وإيجابيات ثورة 25 يناير"، والتى كان مقرراً أن يكون المتحدث الرئيسى فيها الدكتور مصطفى النجار الناشط السياسى. واشترط أمن المديرية التعليمية بالقاهرة اتصال الإدارة المدرسية بالدكتور مصطفى النجار، وتسلُّم نسخة من بطاقة الرقم القومى الخاصة به، قبل الحصول على الموافقة بعقد الندوة، وهو ما أثار استياء إدارة المدرسة، وقال أحد معلميها أنهم تخيلوا أن هذه الإجراءات لن يكون لها وجود بعد قيام الثورة، خاصةً أن إدارة المدرسة ومجلس الأمناء والآباء ومجلس الإدارة وافقوا على الندوة، وقرروا المشاركة فيها وطبع الدعوات، وأكد أن المدرسة ترفض إلزام المتحدثين بإرسال نسخ من بطاقاتهم الشخصية، بدعوى ضرورة إطِّلاع الأمن عليها. من جهته وصف على حسين، مسئول الأمن بـ"تعليم القاهرة"، هذه الإجراءات بـ"الطبيعية"، وأضاف فى تصريح لـ"اليوم السابع": إن المديرية تستهدف حماية طلاب المدرسة، ولذلك اشترطت بطاقات الرقم القومى للمتحدثين فى الندوة "عشان ما ينفعش أى مدرسة تعمل ندوة، وتستضيف ناس من برة بدون إذننا" حسب قوله، وحول إمكانية تولى أى إدارة أخرى بالمديرية غير إدارة الأمن تلك المهمة، قال مسئول الأمن "ده تقليد متبع، وهدفنا منه إن مش أى حد يدخل يتكلم مع الطلبة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل