المحتوى الرئيسى

«حواس»: سرقة آثار الجامعة الأمريكية حدثت قبل «الثورة»

04/07 15:18

كشف الدكتور زاهي حواس، وزير الدولة لشؤون الآثار، عن أن حادث سرقة القطع الأثرية من مخزن آثار الجامعة الأمريكية تمت قبل ثورة 25 يناير، مشيرا إلى أنه تم سرقة 145 قطعة أثرية، تعود إلى العصر الإسلامى، إضافة إلى 50 نموذجا مقلدا لقطع أثرية. وقال حواس لـ«المصري اليوم» أن الجامعة الأمريكية أبلغت وزارة الآثار بواقعة السرقة يوم 15 مارس الماضي، وتم تشكيل لجنة جرد أثرية لجرد المخزن، ومعرفة عدد القطع المسروقة، مشيرا إلى أن النيابة العسكرية تتولى حاليا التحقيق في الواقعة، مع حراس المخزن الأثري بالجامعة الأمريكية المتهمين بالسرقة، والذين اعترف عدد منهم على الآخر. وأكد حواس أن جميع القطع الموجودة بمخزن الجامعة الأمريكية مسجلة وموثقة فى سجلات إدارة الحيازة التابعة للوزارة، وهي موزعة على 3 سجلات للآثار الإسلامية، من منطقة الفسطاط، عثرث عليها البعثة الأمريكية فى منتصف القرن الماضي. وأوضح أن الجامعة الأمريكية حصلت على هذه القطع وفقا لقانون الآثار رقم 215 لسنة 1951، الذي كان يسمح باقتسام 50% من القطع الأثرية بين مصر والبعثات الأجنبية العاملة فى البلاد، وتم تعديله عام 1983 لتنخفض النسبة إلى 10%، حتى تم إلغاؤها تماما فى قانون الآثار الجديد العام الماضى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل