المحتوى الرئيسى

الخلاف حول إقرار الميزانية الأمريكية يهدد بفقدان مليون وظيفة حكومية

04/07 17:20

دبي – العربية تتهيأ الحكومة الأمريكية الفيدرالية لوقف نحو مليون من موظفيها ووقف بعض الخدمات التي تقدمها في ضوء استمرار اختلاف الفرقاء في الكونغرس حول اقرار الموازنة الحكومية للسنة المالية الحالية وفي ظل مطالبة الحزب الجمهوري بالمزيد من التخفيضات في الانفاق، حيث اضطر الكونغرس منذ بداية السنة المالية الحالية إلى عقد صفقات قصيرة الأجل لتمويل الحكومة الفيدرالية. يشار إلى أن العمل ينتهي بآخر تلك الصفقات يوم غد الجمعة. وكان الرئيس الأمريكي قد أكد أمس تمسكه بالمساعي لخلق إجماع حول الموازنة قبيل انتهاء المهلة. الجدير بالذكر ان وقف التشغيل في بعض خدمات الحكومة الفيدرالية بسبب الانقسام حول الموازنة ليس أمرا جديدا، فقد حدث ذلك آخر مرة في العام 1995 حينها توقف العمل لمدة 21 يوما على التوالي. إلى ذلك، تراجعت الطلبات الجديدة لاعانة البطالة في الولايات المتحدة أكثر من المتوقع بقليل الأسبوع الماضي وفقا لتقرير حكومي أشار إلى تحسن ظروف سوق العمل. وقالت وزارة العمل الأمريكية إن الطلبات الجديدة للحصول على اعانة البطالة الحكومية تراجعت بمقدار عشرة الاف لتصل إلى 382 ألف طلب بعد تعديل لاخذ العوامل الموسمية في الحسبان. وكان اقتصاديون قد توقعوا في إستطلاع لـ"رويترز" أن تتراجع الطلبات الى 385 ألفا. وعدلت الوزارة أرقام الاسبوع السابق بالزيادة الى 392 ألفا من 388 ألفا. وتراجع متوسط طلبات إعانة البطالة في أربعة أسابيع -وهو مقياس أفضل للاتجاه الاساسي للسوق- بمقدار 5750 طلبا الى 389500 طلب. وذكرت الحكومة الاسبوع الماضي أن الوظائف زادت 216 ألف وظيفة في مارس /آذار، وأن معدل البطالة تراجع الى أدنى مستوى في عامين عند 8.8%.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل