المحتوى الرئيسى

الهند وايران تحاولان الوصول لحل لمشكلة مدفوعات النفط

04/07 17:17

نيودلهي (رويترز) - تسعى ايران والهند الى البحث عن خيارات لتسوية مدفوعات النفط بعد أن تعرقل مسار للتسوية عبر المانيا هذا الاسبوع بسبب عدم موافقة الولايات المتحدة رغم استمرار طهران في تقديم امدادات من الخام قيمتها حوالي تسعة مليارات يورو سنويا لنيودلهي. ووافقت الهند على وقف مدفوعات النفط الايراني عبر بنك مقره هامبورج يتولى تسوية عمليات تجارية دولية للشركات الايرانية كوسيلة لكسر الجمود بعدما ألغى البنك المركزي الهندي في ديسمبر كانون الاول آلية سداد مستخدمة منذ أمد بعيد. وفشل اجتماع عقده مسؤولون هنود يوم الخميس في التوصل الى حل لسداد قيمة امدادات النفط من ايران ثاني أكبر مورد للنفط الي الهند بعد السعودية. وقال ر. جوبالان مسؤول الشؤون الاقتصادية بوزارة المالية الهندية "لم يتخذ أي قرار بعد. لا نزال ندرس خيارات." وقوبلت تسوية المدفوعات عبر البنك الالماني برفض شديد من الولايات المتحدة التي تشتبه في أن ايران تستخدم أموال النفط لانتاج أسلحة نووية. وأشادت واشنطن بقرار البنك المركزي الهندي الذي جاء بعد أقل من شهر من زيارة الرئيس الامريكي باراك أوباما لنيودلهي. وتنفي طهران تلك المزاعم وتصر على أن برنامجها النووي يهدف فقط لتلبية حاجاتها من الطاقة السلمية. وتواصل الهند استيراد حوالي 400 ألف برميل يوميا من النفط من ايران على الرغم من عدم تسوية المدفوعات استنادا الى تعهدات من شركات نفط تديرها الدولة. وتستورد الهند -ثالث أكبر مستهلك للنفط في اسيا- أكثر من ثلثي حاجاتها النفطية وتعتمد بشكل كبير على الواردات من الشرق الاوسط لتغذية اقتصادها الذي ينمو بمعدل يبلغ حوالي 9 بالمئة سنويا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل