المحتوى الرئيسى

فنانة تؤكد مزاعم وقوف رزان وراء مقتل داغر

04/07 13:03

يبدو أن الفنانة اللبنانية رزان مغربي تعيش حاليا أسوأ أيام حياتها، وذلك إثر الحملة الشرسة المثارة ضدها حاليا بعد تسرب الفيديو المبتذل الخاص بها وصديقها - أو الذي تزعم أنه زوجها - ناجي على شبكة الانترنت.ويتمثل أسوأ كوابيس رزان في ما تتم إثارته حاليا بالقاهرة، بضلوعها في مقتل مصمم الأزياء محمد داغر الذي وافته المنية أول أمس متآثرا بعدة طعنات في الصدر والبطن وذبح بالرقبة.فقد أكد مراسلنا أنه تحدث إلى فنانة مقربة جدا من داغر - لكنها رفضت ذكر اسمها - أن ناجي - صديق رزان في الفيديو - هو المتهم الأول بقتل داغر .وأكدت الفنانة التي كانت بطلة للعديد من عروضه أنه اتصل بها قبيل الحادث بيوم واحد وأخبرها أنه تلقى اتصالاً من رقم محمول غريب يحمل تهديدات له ظناً من المتصل أنه من قام بتسريب الفيديو الخاص بفضيحة رزان مغربي على مواقع الانترنت، في حين أنه برئ من ذلك لأن الفيديو كان يتم تصويره بالموبايل الخاص بداغر والذي تم سرقته قبل أيام، وفقا لما قاله لها.الغريب أن هذه القصة نجحت في استقطاب كم هائل من المؤيدين لها عبر الفيس بوك، مؤكدين أن تقارب حدوث القصتين وعلاقة رزان القوية بداغر يرجحان قابلية هذه القصة للحدوث على أرض الواقع - خاصة أن رزان ظلت بطلة عروض أزياء داغر خلال السنوات الأخيرة.على الجانب الآخر، تعرضت رزان مغربي لهجوم شعبي شديد في الكويت بعد تأكيد خبر استقبالها كضيفة شرف في الملتقى السينمائي الدولي المنعقد حاليا بالعاصمة الكويتية.وفي هذا الصدد، أعلن المحامي المصري نبيه الوحش - الذي قام برفع دعوى ضد رزان لمنع دخولها مصر وإيقاف برنامجها "لعبة الحياة" - أنه مندهش من استقبالها بالكويت، لأن "وجودها في أي مكان أصبح مسيئا للمكان نفسه" - على حد تعبيره.بينما ترجح الكثير من المصادر قيام مسئولي قناة الحياة بايقاف البرنامج رسميا، وإلغاء التعاقد مع الإعلامية والممثلة والمغنية اللبنانية بشكل نهائي، وذلك دون دفع قيمة الشرط الجزائي بسبب الفيديو الشهير، وذلك على الرغم من أن مسئولي قنوات "الحياة" لم يقوموا بشكل رسمي بالتعليق على الفيديو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل