المحتوى الرئيسى
alaan TV

تايم: علاج كارثة فوكوشيما انتهاك للقانون الدولي

04/07 12:32

نشرت مجلة "تايم" الأمريكية أمس الأربعاء، تقريرا يتهم السلطات اليابانية بانتهاك الاتفاقيات الدولية خلال مساعي علاج التسرب النووي الناجم عن الزلزال وتسونامي في محطة فوكوشيما.وأشارت المجلة إلى أن إلقاء مياه مشعة في المحيط الهادي يمثل انتهاكا للاتفاقيات الدولية ويعرض اليابان للعقوبات القانونية المقررة في اتفاقية 1972 والتي تنص علي منع التلوث البحري وتحريم إلقاء النفايات والمواد الملوثة في المياه واليابان إحدى الدول الموقعة علي هذه الاتفاقية .جاء ذلك بعد أن قامت الشركة التي تدير محطة فوكوشيما بإلقاء 11500 طن من المياه المشعة عن عمد أمس الأربعاء في المحيط وهو ما أثار التساؤل حول الموقف القانوني الدولي من الشركة بعد مخالفتها للقانون الدولي وتفريغ النفايات النووية السائلة بالمحيط.وأشارت "تايم" إلى أن هذه الممارسات ينبغي رفعها إلى وكالة الطاقة الذرية لعمل التقييم التقني والفني الذي يثبت صحة مخالفتهم ثم يعرض لإقرار الإجراءات القانونية وتوقيع عقوبة المخالفة للاتفاقيات الدولية. واشارت المجلة إلي وجود ثغرة قانونية ببنود الانفاقية يمكن الالتفاف من خلالها حول تجريم هذه الممارسات وهي أن النفايات المشار إليها في الاتفاقية لا تشمل سوى النفايات التي تلقيها السفن والطائرات وغيرها أما التركيبات الصناعية والمواد المشعة التي تلقي في البحر عن طريق البر فإنها غير منصوص عليها وهو ما يحدث الآن في فوكوشيما .وكان مصدر مسئول بوزارة الخارجية الكورية الجنوبية صرح لوكالة "فرانس برس" بأن بلاده لم تلجأ بعد للإجراءات القانونية مشيرا الى تكثيف الجهود الدبلوماسية للتعبير عن قلق سيحول من إطلاق المواد الملوثة في مياه المحيط محذرة أن ذلك يعد انتهاكا للقانون الدولي ووجهت إلي سفارتها باليابان طلبا للتعرف علي الخطوات والإجراءات الوقائية في طوكيو للالتزام بالمحافظة علي المياه المشتركة .وذكرت وكالة أنباء كيودو أن المخالفات لم تقتصر فقط على اتفاقية لندن لعام 1972 ولكن انتهكت اتفاقية عام 1986 أيضا والتي تقضي بضرورة التبليغ المبكر عن وقوع حادث نووي كما تلزم الدول بتقديم البيانات الخاصة بموقع الحادث ووقت حدوثه وما ترتب عليه والاشعاعات المنطلقة إلى الدول المجاورة والمتضررة . 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل