المحتوى الرئيسى

"مايكروسوفت" و"تويوتا" تطوران جيلاً جديداً من السيارات الهجينة

04/07 17:47

القاهرة-(ترجمة) رشا صفوت دشنت "مايكروسوفت" و"تويوتا" شراكة إستراتيجية وخطة لبناء منصة عالمية لخدمات "تليماتيكس"، أي دمج الإتصالات السلكية واللاسلكية وتكنولوجيا المعلومات داخل السيارات. وذلك للجيل القادم من سيارات الهجين. وسيتم طرح هذا الجيل بداية العام المقبل 2012، وذلك حسب "أكيو تويودا" الرئيس التنفيذي لشركة تويوتا. واستنادا على منصة مايكروسوفت "أزورو السحابية" ستصبح سيارات تويوتا بمثابة مركز إتصالات ذكي يربط بين السيارة والمنزل. في جانب أنظمة تحديد المواقع والخدمات الإرشادية الخاصة بالطريق وإدراة الطاقة، أصبح بإمكان السائق التحكم في جميع أجهزة المنزل وتوجيها وهو داخل السيارة وتشمل أجهزة التكييف، والتدفئة والإضاءة. من جانبه أوضح "ستيف بالمر" الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت أنها ليست صفقة ترفيه، بل إنها وسيلة لتوفير تقنيات المعلومات في السيارات في جميع أنحاء العالم، بحيث تلغي جميع الأجهزة التي تثبت على لوحة القيادة، أو تلك المدمجة داخل السيارة. كما تأتي في إطار تحقيق مجتمع منخفض الكربون من خلال الإستخدام الفعال للطاقة التي تهدف إليها أنشطة الشبكة الذكية والحوسبة السحابية. وبشراكة مايكروسوفت مع أكبر شركة مصنعة للسيارات في العالم سوف تعزز مكانتها في السوق وسحب البساط من "جوجل" المنافسة الأولى لها في العالم، التي إستطاعت منذ وقت ليس بقصير دمج خدمات الإنترنت من خرائط "جوجل" ومتابعة البريد الإلكتروني داخل السيارة. وداخل سيارة "تويوتا" الجديدة ستدمج مايكروسوفت محرك البحث لديها "Bing" وكذلك "Windows Live"، ومتابعة الرسائل الإلكترونية وتصفح الإنترنت، وغيرها من خدماتها العديدة. وحسب "أكيو تويودا" سيتم تدشين هذه الخدمات على أن تكون تكلفتها جزأ من مبلغ السيارة الأساسي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل