المحتوى الرئيسى

القذافي:ولدنا العزيزباراك حسين أبوعمامة اوقف الضربات على ليبيا..وكلينتون:يجب أن ترحل!

04/07 14:50

قالت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية إن الحاكم  الليبي معمر القذافي بعث برسالة إلى الرئيس الأمريكية باراك أوباما يدعوه فيها لوقف ما وصفه بالهجوم الجوي الدولي على الأراضي الليبية، معربا عن تمنيه التوفيق للرئيس الأمريكي في الانتخابات الرئاسية القادمة التي أعلن أوباما مؤخرا عن عزمه الترشح لها. وقالت الوكالة الأمريكية إن القذافي بدأ رسالته بوصف أوباما " بـ"ولدنا العزيز باراك حسين أبو عمامة رئيس الولايات المتحدة الأمريكية"! وأضافت أن الرسالة المكونة من ثلاث ورقات تضمنت مطالبة القذافي بوقف العمليات الجوية بقيادة حلف الناتو، معتبرا أن ما تقوم به القوات الدولية حربا غير عادلة على الشعب الليبي وبلاده المتقدمة. وقال القذافي في رسالته التي بعث بها إلى وزارة الخارجية الأمريكية التي قامت بدورها بارسالها إلى البيت الأبيض على الفور"انك رجل لديك الشجاعة لوقف عمل خاطئ، وأنا واثق من أنك تستطيع تحمل مسؤولية وقف الهجوم الدولي على الشعب الليبي". وتابع القذافي في رسالته "من أجل حماية السلم العالمي، وعلاقة الصداقة بين شعبينا، والتعاون الأمني ضد الارهاب، فانك مطالب بابعاد قوات الناتو عن الأجواء الليبية." ووأضاف بالقول إن أضرار الشعب الليبي من الهجوم الدولي هي أخلاقية أكثر منها جسدية، معتبرا أنه لا يوجد ديمقراطية تبنى على الصواريخ والطائرات الحربية، مكررا مزاعمه بأن أعدائه (ثوار ليبيا) هم من تنظيم القاعدة.في السياق ذاته، قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن على العقيد الليبي معمر القذافي ترك السلطة ومغادرة ليبيا، وذلك بعد طلب القذافي من الرئيس باراك أوباما وقف الغارات التي ينفذها حلف شمال الأطلسي (ناتو) في ليبيا.وأوضحت كلينتون في مؤتمر صحفي مع نظيرها الإيطالي فرانكو فراتيني ردا على سؤال بشأن رسالة القذافي، أن "الرد واضح وهو أن يوقف القذافي إطلاق النار ويسحب قواته من المدن التي استولى عليها بالقوة ويتخلى عن السلطة ويرحل عن ليبيا".وكان القذافي طلب من أوباما وقف العمليات العسكرية لحلف الناتو في ليبيا، وقالت وكالة أسوشيتد برس إن القذافي ناشد في رسالة من ثلاث صفحات الرئيس أوباما العمل على وقف العمليات العسكرية للناتو في بلاده، والتي وصفها بـ"الحرب غير العادلة ضد شعب قليل العدد في بلد آخذ في التطور".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل