المحتوى الرئيسى

«عمرو» خرج يلعب مع شقيقه ولم يعد منذ شهر

04/06 22:50

تعيش أسرة الطفل عمرو السيد القاضى «عامين»، مأساة حقيقية، منذ تغيبه عن المنزل فى 18 مارس الجارى، حيث قال والده «موظف»، إنه خرج بصحبة شقيقه الأكبر للعب أمام منزله، ولا يعلم عنه شيئاً من وقتها. وأنه كان يرتدى «بلوفر أصفر كاروهات» وبنطلوناً أزرق. وأن طول الطفل حوالى 60 سنتيمتراً فقط، وأن لون البشرة أبيض، وأنه حرر بلاغاً رسمياً بتغيبه فى قسم شرطة ثان 6 أكتوبر، محل سكنه. ويضيف الأب: «بحثت عنه فى جميع الشوارع المجاورة لمسكننا، لكن دون جدوى. وعند سؤالى فى محضر الشرطة عن اشتباهى فى وجود شبهة جنائية وراء غيابه، نفيت، فليس لدينا أى عداوات مع أحد». أضاف والد المتغيب فى التحقيقات أن ابنه لم يتغيب من قبل وأنه كان ينزل مع شقيقه باستمرار ويعود بصحبته، وواصل كلامه: «بحثت عنه لدى جميع الأقارب دون استثناء ودون جدوى»، وأكد أن طفله لا يعانى من أى أمراض نفسية أو جسدية، وأنه خرج بصحبة شقيقه دون متعلقات شخصية، وأن شقيقه لم يتمكن من معرفة مكان اختفاء الطفل الصغير، وفى النهاية ناشد المبلغ أصحاب القلوب الرحيمة سرعة إبلاغه عن مكان طفله فى حالة معرفتهم مكانه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل