المحتوى الرئيسى
worldcup2018

> «لو الكورة هتفرقنا.. نخرمها ونبقي ارتحنا»

04/06 21:22

أطلق نشطاء «الفيس بوك» حملة تحت عنوان «لو الكورة هتفرقنا.. نخرمها ونبقي ارتحنا» وهي ضمن عشرات الحملات التي دشنوها للاعتذار للشعب التونسي الشقيق عن المهزلة التي حدثت في استاد القاهرة خلال مباراة الزمالك والأفريقي التونسي في إطار بطولة دوري أبطال أفريقيا. وتم رسم «لوجو» للحملة تتضمن صورة لنجمة داود مطبوعة علي كرة القدم في إشارة إلي المصالح التي يحاول الصهاينة تحقيقها باستخدام الكرة للوقيعة بين الدول العربية. وفي مقدمتها السعي لإفشال الثورات العربية، كما تم إبراز علمي مصر وتونس متجاورين، وكتب فوقهما «مصر وتونس.. ملحمة نصر وحب». الحملات لم تنته، علي خلفية تلك المباراة تحديداً حيث نال أبو حذيفة صاحب الجلابية الشهيرة نصيب الأسد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل