المحتوى الرئيسى

خطة للقضاء على السلفيين بقلم:احمد صبرى

04/06 21:17

فى الفترة القليلة الماضية انتشرت الشائعات بشكل غير عادى وخصوصا على السلفيين واتباعهم, نشرت وسائل الاعلام والصحف بشكل مكثف حادثة قطع اذن احد المسحيين فى قنا بداعى اقامة الحد, وانا استسأل هل يوجد فى الاسلام حد لقطع الاذن ؟ ونشرت وسائل الاعلام ايضا حادثة طرد امرءاة من منزله بداعى انه تمارس الاعمال المخلة بالاداب وايضا حادثة هدم الاضرحة فى المحافظات وانتشر شئ اخر ارعب كثير من النساء والبنات ان السلفيين سيلقون ماء نار على وجه اى متبرجة تمشى فى الشارع, كل هذه الحوادث والاشاعات كانت لتشويه صورة السلفيين امام الناس والسؤال من المستفيد من ترويج هذه الشائعات التى تشوه صورة السلفيين ؟ هناك خطة معدودة ومدروسة جيدا للقضاء على السلفيين وتشويه صورتهم والوقيعه بين السلفيين والصوفية والتيار العلمانى واللبرالى والتيارات الاخرى هناك شئ غريب او ايادى خفية تروج الشائعات لكى يتصادم جميع التيارات مع السلفيين والمستفيد هنا يعلم جيد انه حين يروج شائعة مثل ان السلفيين يهدمون الاضرحة فالذى يروج هذه الشائعة يعلم جيدا انه سوف يحدث مصادمات ومعارك ربما دمويه بين الصوفية والسلفيه على خلفية هدم الاضرحة ,وحادثة اخرى مثل حادثة قطع اذن مسيحى فى قنا بداعى اقامة الحد عليه ويتهوا السلفيين بأنهم هم وراء هذه الحادثة لكى تحدث فتنة بين المسحيين والسلفيين على خلفية قطع اذن مسيحى , وشائعة اخرى مثل ان السلفيين يهشمون رأس طفل لانه لا يصلى الفجر لكى يحدث بغض وكره للسلفيين, هل من منصف يعقل هذه الاشياء الذى يتهم به السلفيون, المستفيد من هذا كله ليس مصرى يحب بلده ويعشق تراب مصر لكن المستفيد الوحيد هم اليهود لأنهم يعلمون جيدا انه حينما تحدث معارك بين الشعب المصرى والتيارات الاسلامية لتعطيل حركة التنمية والاصلاحات فى مصر , ويخافون ان يحكم مصر رئيس لايرضى امريكا واسرائيل فالمستفيد يروج هذه الشائعات الذى تشكك الشعب فى التيارات الاسلامية وانا لا استبعد ان يكون وراء هذه الشائعات يد يهودية فلذلك احذر الشعب المصرى على ان يتريس من هذه الشائعات وعدم تصديقه , لأن ما يتهم به السلفيون هو ظلم وافتراءات كاذبة, سؤال السلفيون عندما حدث الانفلات الامنى فى مصر واصبحت مصر خاوية من الامن لم نسمع ان السلفيون تهجموا على كنيسة ولا القوا ماء النار على وجه متبرجة ولا اخرجوا امرءاة من بيته بداعى انه تمارس اعمال مخلة ولا قطعوا اذن المسحيين ولا هدموا الاضرحة وكان من الممكن ان يفعلوا هذا كله فى لحظة الانفلات الامنى فهل من العقل والانصاف ان يفعلوا كل هذه الشائعات فى وقت الجيش يحكم البلد والاحكام العسكرية هى المطبقة فى هذا الوقت يجب علينا ان نكون منصفيين لأن السلفيين ليسوا من خارج هذا البلد بل انهم مصريون ايضا وهم معنا فى وطن واحد فلا بد ان نكون منصفين بالحكم على الاخر ,,,, احمد صبرى عنتر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل