المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:بقايا سيدة ايطالية قد تكشف سر لوحة الموناليزا

04/06 13:52

الموناليزا حيرت خبراء الفن لعدة قرون يعتزم الباحثون في ايطاليا استخراج بقايا سيدة ثرية أملا في الكشف عن هوية صاحبة لوحة الفنان ليوناردو دافينشي الشهيرة الموناليزا. ويقول المؤرخ سيلفانو فينسيتي إن باستطاعته اثبات ما اذا كانت السيدة ليزا جيراديني هي صاحبة اللوحة. وتشير شهادة وفاة تم العثور عليها مؤخرا الى أن جيراديني قد توفيت في 1542 ودفت في أحد الاديرة بمدينة فلورنس. ومن المقرر أن يتم استخراج الجثة أواخر الشهر الحالي. وكان سر لوحة الموناليزا والابتسامة الغامضة لصاحبتها قد أثار حيرة الخبراء على مدى خمسمئة عام. وقال فينسيتي في حديث لوكالة أنباء الاسوشيتدبرس " يمكننا وضع نهاية لجدال استمر عدة قرون وأيضا تفهم العلاقة بين دافينشي وصاحبات لوحاته". ويأمل فينسيتي ان ينجح في اسخلاص شفرة DNA من جمجمة جيراديني ، زوجة تاجر حرير ثري، ثم اعادة رسم وجهها. يذكر أن المجموعة التي يرأسها فينسيتي قد عمدت من قبل الى اعادة رسم وجوه عدد من الفنانيين اعتمادا على شكل جمجمتهم. غير أن هناك بعض الشكوك حول ما اذا كان تحليل عظام تعود الى قرون مضت كافية للخروج بنتائج أكيدة. ويزعم فينسيتي، الذي عكف على دراسة لوحة الموناليزا لعدة أشهر، أنه وجد بعض الرموز الخفية في اللوحة. ويقول فينسيتي إن جيراديني ربما كانت صاحبة اللوحة في بداية الامر غير أن دافينشي كان متأثرا بوجه مساعده.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل