المحتوى الرئيسى

بالفيديو: عسكري إسرائيلي ببندقيته وطفل فلسطيني يحمل حجراً.. ماذا تتوقع؟

04/06 13:52

عسكري إسرائيلي في يده بندقية تتساقط منها الأعيرة النارية وطفل فلسطيني يملؤه الحماس ويحمل في يديه أحجاراً بعزم شديد.. ما الذي ستتوقعه لاكتمال هذه الصورة؟.. دمار ودماء وجثث تتساقط وعسكري جبان يهرب لأقرب وحدة اسرائيلية؟.. لا ليس صحيحا لا تكن واقعيا حاول ان تعيش في الوهم مثلما فعل التلفزيون الاسرائيلي في واحد من أكثر الإعلانات التلفزيونية خيالاً واستفزازاً على الإطلاق.لا تحاول ان تكون منطقياً.. لأنك بذلك لن تتمكن من تخمين باقي القصة التي صورها لك خيالك الدموي بأنها ستتحول الى حرب.. حاول ان تتخيل وتذهب الى حد المستحيل لانك في هذه الحالة فقط قد تعرف ان ما كان يحدث في هذه الصورة لم يكن إلا لعبة "تنشين" بين الأطفال الفلسطينيين الذين يرمون الأحجار من جهة ليقوم العسكري الاسرائيلي اللطيف طيب القلب بإطلاق النار عليها ليحرز بذلك هدفاً يداعب به الأطفال المتحمسين والذين يتطلعون لأن يكونوا في مثل مهارته في التنشين.لا.... خيالك لا يكفي حاول ان تكن اكثر تخيلاً حتى تكمل باقي قصة الإعلان الذي استفز أكثر من 40 الف مشاهد على موقع اليوتيوب، لكي تستطيع ان تكمل احداث القصة التي لن تكتمل إلا بحركات صبيانية حنونة بين الطفل والعسكري الذي سيهدى هذا الطفل خوذته حتى تكون ذكرى منه في بيته الفلسطيني!.الغريب في الامر ان الاعلان حاز على إعجاب الشعب الاسرائلي فور عرضه على شاشات التلفزيون، واعتبروه انه أكبر دليل على نيتهم الطيبة في نشر الاستقرار بين الشعبين، متمنين ان يتحلى العالم العربي بنفس الروح التسامحية التي يتحلون بها .. عبر إعلاناتهم الخيالية "فقط".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل