المحتوى الرئيسى

رئيس البورصة: شركات السمسرة حصلت على 107 ملايين جنيه لدعم محافظ صغار المستثمرين

04/06 15:55

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  كشف رئيس البورصة المصرية محمد عبد السلام، أن شركات السمسرة حصلت على 107 ملايين جنيه لدعم محافظ صغار العملاء والمستثمرين بالبورصة، وذلك من المبالغ التى خصصتها وزارة المالية وصندوق ضمان المخاطر غير التجارية لدعم السوق.وقال عبد السلام -في تصريحات له على هامش المؤتمر الصحفي الذى عقده اليوم الأربعاء- إن الدعم الموجه لشركات السمسرة تم تقسيمه بنسبة 60% لدعم رؤوس أموال هذه الشركات والجزء المتبقي بنسبة 40% تم تقديمه لدعم الائتمان الممنوح لعملاء هذه الشركات.وأضاف أن الأحد الماضي كان هو آخر موعد للتقدم بطلبات من شركات السمسرة للحصول على الدعم الموجه لصغار المساهمين وتغطية حساباتهم المكشوفة، مشيرا إلى أن أن الجزء المتبقي من قرض وزارة المالية البالغ 200 مليون جنيه سيتم رده للوزارة لانتفاء الحاجة إليه.وأكد أن الوضع الصحيح هو أن تقوم شركات الوساطة باستخدام أموال القرض في دعم محافظ القاعدة العريضة من عملائها ولاسيما صغار المستثمرين، والذين مثلوا الشريحة الأكبر من المعارضين لإعادة استئناف التداول في البورصة المصرية، إلا أن حسن إدارة الأزمة من قبل البورصة والجهات المعنية ساعد في تقليص مخاوفهم خاصة مع الارتفاعات التي حققتها أسعار الأسهم منذ يوم 23 مارس الماضي وحتى الآن.وأشار إلى أن شركات الوساطة أصبحت في الوقت الحالي تتمتع بحجم سيولة يكفيها للتعامل في السوق خاصة بعد القرار المتخذ بخفض حجم الملاءة المالية من 110% إلى 105% وهو ما ساعد هذه الشركات كثيرا في المرحلة الراهنة.وعن نظم الرقابة على التداول، أكد رئيس البورصة المصرية أنه لايوجد نظام رقابة يستطيع كشف كافة درجات القرابة المتشعبة والأسماء المرتبطة بالعملاء أو المتعاملين في سوق الأوراق المالية، إلا أن نظم مراقبة السوق والرقابة على التداول تعمل بكامل طاقتها لكشف التلاعبات في أسعار الأسهم، بالإضافة لمراقبة تعاملات صناديق الأفشور بدقة.وطالب رئيس البورصة المصرية كل المصريين بالتفاؤل خيرا بمستقبل بلادهم لاسيما وأن مناخ الحرية الجديد الذي تعيشه مصر الآن سيحقق إقبالا كبيرا من قبل المستثمر المحلي والأجنبي، خاصة مع المزايا النسبية للاستثمار في مصر من حيث الموقع المتميز ورخص تكاليف العمالة إضافة لاتساع سوق العمل واعتدال المناخ واتساع السوق الاستهلاكي كذلك وغيرها من المزايا الديموغرافية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل