المحتوى الرئيسى

ليبيا: لا دور لأبناء القذافي بالسياسة

04/06 13:18

نقلت صحيفة "فرانس سوار" الفرنسية عن بشير صالح أمين سر العقيد معمر القذافي نفيه أي دور لأبناء الزعيم الليبي في الحركة الدبلوماسية التي يجريها النظام الليبي، وقال صالح في حوار مع الصحيفة إن وزارة الخارجية هي الجهاز الوحيد الذي يملك سلطة التفاوض.وفي إجابة علي سؤال للصحيفة عن محمد إسماعيل مبعوث نجل القذافي سيف الإسلام إلى لندن الأسبوع الماضي، ردّ المسؤول الليبي بالقول "المشكلة أن الغرب لم يفهم حتى الساعة طبيعة النظام السياسي لدينا، البلاد الآن وفي ظل هذه الحرب تدار من طرف مجموعة تتألف من ستة أشخاص، هم من يقرر داخل اللجنة الشعبية العليا، وهؤلاء الوزراء الستة تابعون لوزارة الخارجية، وتحت إمرة القائد".ونقلت الصحيفة عن المسؤول الليبي –الذي وصفته بأنه أقرب المقربين للقذافي وأحد معاونيه المتنفذين- أن جهود الوساطة الوحيدة التي يمكن أن تحل الأزمة الحالية هي ما يتم عن طريق الاتحاد الأفريقي. وأضاف أن الغرب لا يملك شرعية التدخل في الشأن الليبي، لأنها قضية أفريقية، قائلا إن الحل هو ما سيعتمده الاتحاد الأفريقي بهذا الخصوص، وإنهم سينفذون كل القرارات التي يتخذها بما فيها خريطة الطريق التي حددت ملامح الخروج من الأزمة، مؤكدا تمسكهم بأي حل يأتي عن طريق الاتحاد الأفريقي، حتى لو تضمن ذلك إجراء استفتاء على بقاء أو رحيل القذافي عن السلطة.وفي سياق آخر نشرت مجلة "لوبوان" مقالا للكاتب جان غيزنل استعرض فيه الحصيلة الأولية للضربات الجوية الفرنسية التي تدخل يومها السادس عشر دون أن تتضح الأهداف الفرنسية من ورائها حسب تعبير الكاتب. وقال غيزنل إن الأهداف التي حددها ساركوزي أثناء اختتام قمة الإليزيه في 19 مارس/آذار الماضي كانت تركز على الإسراع لوقف إطلاق النار، ووقف زحف قوات العقيد القذافي، وذلك طبقا للقرار الأممي رقم 1973.ويضيف الكاتب أن فرنسا حشدت وسائل عسكرية لإعاقة تقدم كتائب القذافي إلى المناطق التي يسيطر عليها الثوار، وأشار الكاتب إلى اندفاع فرنسا العسكري في ظل تحقيق نتائج كبيرة مثل شل قدرة القوات الجوية التابعة للعقيد وضرباتها الميدانية التي استخدمت فيها صواريخ أرض/جو الأكثر فتكا.ويوغل الكاتب في وصف بعض التفاصيل العسكرية الدقيقة للتدخل الفرنسي في ليبيا، التي أرادت فرنسا من خلالها تدمير منشآت القيادة العسكرية لأنصار القذافي، كاستخدام طائرات رافال وميراج 2000-دي اللتين كان لهما الدور الكبير في العمليات.كما نقلت

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل