المحتوى الرئيسى

الجزائرية أمل وهبي: اعتذار مصر "فوق رأسي" ولكنه ليس كافيا

04/06 01:17

اعتبرت المطربة الجزائرية أمل وهبي أن اعتذار مصر للجزائر عن حادث الاعتداء على حافة "الخضر" الشهير وضرب حكم جزائري بمباراة الزمالك الأخيرة خطوة حسنة، ولكنه ليس كافيا وحده؛ حيث لا بد أن يتبعه عمل توعوي أعمق لتفادي تكرار سيناريو مشابه يعكر العلاقة بين بلدين شقيقين، ومسح الأكاذيب التي رددها النظام المصري عن مباراة أم درمان الشهيرة. وقالت المطربة الجزائرية التي تألقت في مشوارها الفني في أم الدنيا في تصريحاتٍ خاصةٍ لـmbc.net "إن المكالمة الهاتفية التي أجراها رئيس مجلس الوزراء المصري عصام شرف بمبادرةٍ منه مع الوزير الأول الجزائري أحمد أويحيى وتقديمه اعتذارا رسميا للجزائر على حادثة اقتحام أنصار لملعب القاهرة للاحتجاج على الحكم الجزائري تعد خطوة مهمة في فتح صفحة جديدة مبنية على التفاهم والاحترام". وأضافت النجمة أمل وهبي كما أن مشاهدتي لفيديو تقديم حوالي 300 شخص من "شباب ثورة 25 يناير" اعتذارا رسميا للجزائر نيابةً عن الشعب المصري أمام سفارة الجزائر بالقاهرة أثرت فيَّ كثيرا". ونبَّهت أمل وهبي إلى ضرورة "مسح الأكاذيب" السابقة، قائلة "يجب أن نعمل على تهدئة النفوس ومسح الأكاذيب لكل ما قيل من قبل، منذ أحداث مباراة أم درمان". وتابعت "الاعتذار الذي قُدم رسميا "على عيني وراسي"، لكن يجب أن يكون هناك عمل توعوي أعمق لتفادي تكرار نفس السيناريو". ورفضت أمل وهبي ربط علاقة الأخوة بين الشعبين المصري والجزائري وحتى التونسي، بمباراة كرة قدم. وأكدت "لا يجب أن ندخل في التفاهات التي يقودها بعض الناس، ولا يجب أن يحسبوا على عامة الشعب سواء كان ذلك في الرياضة أو في غيرها". ورحبت المطربة أمل وهبي بكل الخطوات التي أعلن عنها الفنانون المصريون لتقديم الاعتذار للتونسيين بسبب أحداث مباراة كرة القدم التي جمعت الزمالك بالنادي الإفريقي التونسي. وقالت المطربة بأن كل ما حدث يجب أن يكون درسا للشعوب العربية جميعا، من أجل وضع نقاط حمراء وخطوط لا يمكن تجاوزها. وأردفت النجمة الجزائرية أمل وهبي "لا يمكن أن يهان الشعب وتاريخه وحكومته بسبب حادث عابر، لأن علاقة الشعوب والبلدان لا يمكن أن تنهار بسبب تصريحات فئة تقول بأنها تمثل كل الشعب". وكررت صاحبة أغنية "الخيالة" قبولها الاعتذار الذي جاء من مصر، وقالت "إن شاء الله تهدأ النفوس، وتعود العلاقات بين البلدين إلى سابق عهدها". وبخصوص عودتها الفنية إلى مصر، التي كانت منها انطلاقتها، قالت أمل وهبي "لا أفكر حاليا في الذهاب إلى مصر، لأنني أتابع الأوضاع هناك عن كثب، والوقت ليس مناسبا". وكشفت بأنها تجري اتصالات هاتفية يومية مع الطاقم الفني الذي تعمل معه. وقالت أمل وهبي "قررت أن أعود إلى القاهرة بعد شهر رمضان، أي في شهر سبتمبر لمباشرة أعمالي الفنية هناك". وجددت المطربة أمل وهبي تمسكها بإتمام تسجيل أغنيتها "حد فاهم حاجة" التي تنتقد فيه الحكام وما يجري في الوطن العربي. وكشفت الفنانة عن تأجيل طرح ألبومها الجديد "أفضل أغاني أمل وهبي"، الذي يضم أغاني جديدة أيضا، بسبب الأحداث المؤلمة التي تشهدها ليبيا. وتابعت "العالم العربي به عين الحسد" من الغرب، بسبب ثروات البترول ومصادر الطاقة المتعددة، ولهذا يجب أن نرفض أي تدخل أجنبي في شؤوننا". وتابعت "لا يجب علينا كعرب أن نكون ساذجين لأن عين الغرب على البترول واليورانيوم الذي هو مصدر تطورهم واستمرارهم، ويجب أن نكون واعين بالرهانات". أمل وهبي - أغنية البحر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل