المحتوى الرئيسى

تشيلسي يبحث عن الثأر من مانشستر الذي حرمه من التتويج بنسخة 2008

04/06 11:16

نيقوسيا - (ا ف ب):يبحث مانشستر يونايتد الانجليزي عن فوزه الاول على ملعب مواطنه تشيلسي منذ العام 2002 عندما يتواجهان الاربعاء في ذهاب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا ، بينما يبحث تشيلسي عن الأخذ بالثأر من الشياطين الحمر الذين حرموه من التتويج بلقب البطولة عام  2008. وسيسعى تشيلسي الذي يبلغ ربع النهائي للمرة السادسة في المواسم الثمانية الاخيرة ، الى تحقيق ثأره من "الشياطين الحمر"، أبطال 1968 و1999 و2008، الذين كانوا حرموا الفريق اللندني من الفوز باللقب المرموق للمرة الاولى في تاريخه بالفوز عليه في نهائي 2008 بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1 في الوقت الاصلي. وتأتي مباراة الغريمين الانجليزيين في فترة يحلق فيها يونايتد في الدوري المحلي وبات قريبا فيها من حصد لقبه التاسع عشر والانفراد بالرقم القياسي في عدد مرات احراز اللقب أمام ليفربول (18 لقبا). وابتعد "الشياطين" الحمر بفارق سبع نقاط عن ارسنال أقرب منافس لهم ، بعد أن قلبوا تأخرهم بهدفين دون رد أمام مضيفهم وستهام لغاية الدقيقة 65 الى فوز كبير 4-2 بفضل "طفلهم الرهيب" واين روني الذي سجل ثلاثية في الشوط الثاني في المرحلة الاخيرة من الدوري السبت . من جهته، يحتل تشيلسي المركز الرابع في البرميير ليج التي أحرز لقبها الموسم الماضي ، بفارق 11 نقطة عن يونايتد بعد تحقيقه تعادلا مخيبا مع ستوك سيتي. لكن السير الاسكتلندي اليكس فيرجوسون مدرب يونايتد يدرك ان تشيلسي لن يكون خصما سهلا في المسابقة التي وصل الى مباراتها النهائية امام يونايتد بالذات ولم يتمكن فيها يونايتد من التغلب على "البلوز" سوى بركلات الترجيح في نهائي ملعب "لوجنيكي" في العاصمة الروسية موسكو العام 2008 بعد ان أهدر القائد جون تيري ركلة ترجيحية شهيرة أمام مرمى الحارس الهولندي أدوين فان در سار. ويعتبر تشيلسي في العامين الاخيرين من أبرز العقد لدى فيرجوسون، حيث فاز 3 مرات متتالية، بينها مواجهات حاسمة في الموسم الفائت، ومواجهة قوية في الموسم الحالي في الدوري انتهت لمصلحة الفريق اللندني 2-1 تعرض بعدها فيرجوسون للإيقاف خمس مباريات لانتقاده بشدة حكم المباراة مارتن أتكينسون. يقول فيرجوسون: "أعتقد انه لديهم سطوة مهمة علينا، بالفعل أعتقد ذلك. الكل يعرف انه في المباريات الاربع الاخيرة، راحت القرارات الحاسمة في مصلحة تشيلسي". يضيف المدرب المخضرم: "هزمناهم في نهائي دوري الأبطال وكنا الفريق الافضل هناك. وكنا الفريق الأفضل منذ اسابيع قليلة في تشيلسي... نملك النوعية ، لا شك في ذلك. يمكن أن يساعدنا الحظ قليلا ضدهم ، لكن لا مشكلة لدينا على الاطلاق عندما نواجههم". من جهته، قال المهاجم مايكل أوين العائد الى صفوف يونايتد بعد اصابته في فبراير الماضي: "لسوء الحظ لم تكن نتائجنا جيدة أمامهم، لكن الحظ سيتبدل في مكان ما.في الشهر الفائت خلا الدوري تقدمنا 1-صفر وقدمنا اداء رائعا في ستامفورد بريدج هو الافضل لفريق زائر هناك. لا أعتقد ان فرقا كثيرة تلعب بهذا الشكل في ملعبهم". وسيفتقد تشيلسي أحد نجومه الصاعدين بقوة هذا الموسم ، المدافع البرازيلي دافيد لويز غير المخول تمثيل تشيلسي في دوري الابطال بعد خوضه المسابقة هذا الموسم مع بنفيكا البرتغالي ، بيد ان المدرب الايطالي كارلو أنشيلوتي سيستفيد من خدمات المهاجم الاسباني الدولي فرناندو توريس المنتقل من ليفربول مقابل 50 مليون جنيه استرليني.ويعتقد كثيرون ان السبب الرئيس لاستقدام توريس بهذا المبلغ الرهيب ، هو قدرته على حسم مباريات القمة في دوري الابطال ، وهي المسابقة الكبرى الوحيدة التي لا تزال غائبة عن خزائن النادي منذ استلام الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش زمام الامور في النادي العام 2003. ويبدو تشيلسي في أمس الحاجة لتحقيق نتيجة طيبة في المسابقة القارية ، نظرا لحاجته لأعجوبة كي يحافظ على لقبه في الدوري. يقول أنشيلوتي صاحب الخبرة الكبيرة في المسابقة بعد قيادته ميلان الايطالي لإحراز اللقب مرتين عامي 2003 و2007: "ندرك جيدا مدى أهمية احراز اللقب. هذا لي هاجسا بل هو حلم للفريق". وفي مقابل غياب دافيد لويز ، سيفتقد يونايتد أيضا لخدمات قائد دفاعه الدولي ريو فرديناند. وفي المواجهات المباشرة بين الفريقين ، فاز يونايتد 67 مرة وتشيلسي 44 مرة وتعادلا 47 مرة. تيري لايُريد تذكر خيبة أمل 2008 قال جون تيري إلى أنه مجرد أن يتذكر هذه المباراة يشعر بخيبة أمل كبيرة لأن الفريق وقتها كان قريبا جدا من التتويج باللقب ويشعر بالحزن بشكل أكبر لأنه لم يتمكن من تسجيل ركلة الجزاء الخامسة التي لو نجح في تسجيلها لكان قد توج تشيلسي باللقب آنذاك ! وسيواجه تشيلسي مانشستر يونايتد الأربعاء في ذهاب دور ربع النهائي من دوري الأبطال بملعب الستامفورد بريدج ويأمل تيري بأن يُساهم مع البلوز في التغلب على مانشستر يونايتد والتأهل على حسابه لنصف النهائي لتعويض خيبة أمل الفريق التي حدثت في نهائي موسكو . وأكد تيري أن الفريق فعلا اقترب من الفوز بهذه البطولة في موسكو ولكن الحظ لم يُحالفه في التتويج بها بنهاية المطاف لذلك يأمل بأن يكون الحظ حليفهم بهذا الموسم وأن يتمكن الفريق اللندني أخيرا من التتويج باللقب الذي طال انتظاره . أوين يؤكد قدرة مانشستر على هزيمة تشيلسي في عقر داره أكد النجم الشهير مايكل أوين ، مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي ، أن فريقه يستعد لتغيير حظوظه أخيرا عندما يحل ضيفا على مواطنه وغريمه تشيلسي الأربعاء في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا. ولم يتمكن مانشستر يونايتد من تحقيق الفوز على ملعب تشيلسي "ستامفورد بريدج" منذ العام 2002، حيث فاز تشيلسي ست مرات في مباريات الفريقين التسع الأخيرة التي استضافها الفريق اللندني على ملعبه. ولكن أوين مهاجم ليفربول السابق ، الذي يتوقع أن يشغل مكانه المعتاد على مقاعد البدلاء خلال مباراة الأربعاء أكد أن فريقه مصر على تحقيق الفوز هذه المرة. وصرح أوين للموقع الرسمي لمانشستر يونايتد على الإنترنت قائلا: "منذ انضمامي إلى مانشستر يونايتد ومبارياتنا في ستامفورد بريدج غريبة حقا .. فهم بالتأكيد لا يتفوقون علينا في الأداء هناك. ولكن لسوء الحظ لم نحقق العديد من النتائج الجيدة على ملعبهم ، وإن كنت واثقا من أن حظنا سيتغير في مرحلة ما". وأضاف أوين: "لا أصدق حقا أننا خسرنا مباراتينا الأخيرتين بالدوري الإنجليزي في ستامفورد بريدج ، فقد لعبنا جيدا في كلتا المباراتين".انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوكتابع أخبار ياللاكورة على تويتر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل