المحتوى الرئيسى

> القومي للشباب يطلق حملة تنمية الوعي بالقانون

04/05 21:26

بدأت فعاليات أول اللقاءات التثقيفية التي ينظمها المجلس القومي للشباب بالتعاون مع المركز المصري لتنمية الوعي بالقانون حول تنمية الوعي بالقانون لدي الشباب يوم الأحد الماضي علي مسرح المجلس تحت شعار «حوارات شبابية.. اعرف حقك»، حضر اللقاء الأستاذ الدكتور أحمد كمال أبوالمجد أستاذ القانون العام بجامعة القاهرة ووزير الإعلام الأسبق، والسفير إسماعيل خيرت رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، والدكتور صفي الدين خربوش رئيس المجلس القومي للشباب، والمستشار خالد القاضي رئيس المركز المصري لتنمية الوعي بالقانون، والعميد هاني عبداللطيف ممثلاً لوزارة الداخلية. ودار حوار ديمقراطي صريح بين 500 شاب وفتاة من مختلف محافظات مصر شاركوا في اللقاء والحضور حول ملامح الحياة السياسية والقانونية في مستقبل مصر، وأدار الحوار جمال الشاعر رئيس القناة الفضائية المصرية. وافتتح الدكتور أحمد أبوالمجد اللقاء بكلمة ترحيب للشباب المشاركة في اللقاء الذي حرص علي فتح باب الحوار والنقاش مع المسئولين حول مختلف القضايا والمشكلات التي تشهدها مصر في الفترة الراهنة محاولاً التوصل إلي حلول مناسبة لها. وأوضح الدكتور أبو المجد أن قيمة الإنسان وقدرته علي العطاء تتوقف علي مدي ما يتمتع به من حرية، مشيراً إلي أن ثورة 25 يناير استطاعت أن تخرج الشعب المصري من الظلمة إلي النور، وعمقت الحرية في نفوس المواطنين. وأكد علي ضرورة نشر التسامح والود والمحبة بين المواطنين كجزء أساسي من ثقافتنا التي تتميز بالتيسير والتوفيق والمصالحة بشرط ألا تتعارض مع حرية الآخرين. وحث أستاذ القانون الشباب المشارك بضرورة تفعيل قنوات الاتصال بين جيلهم والأجيال التي سبقوهم لتبادل الآراء ووجهات النظر وتعميق الخبرات والاستفادة منها. واختتم حديثه قائلاً: إن التغيير يتضمن شقين الأول يظهر في هدم ما يتطلب هدمه، والآخر في بناء ما نريده لنحقق التقدم والرقي لوطننا مصر، وفي هذا الصدد أكد أن الشعب هو الذي يقوم بعملية الرقابة علي هذا البناء ليتأكد من تحقيقه لمتطلباته ورغباته. ومن جانبه أوضح السفير إسماعيل خيرت رئيس الهيئة العامة للاستعلامات أن ما حدث من الشباب المصري في ثورة 25 يناير أثبت للجميع أن شباب مصر علي قدر عال من الوعي والثقافة، وضرب شباب مصر في أحداث هذه الثورة المثل في الولاء والانتماء للوطن. وقدم رئيس الهيئة العامة للاستعلامات والمستشار خالد القاضي تحية إلي شهداء ثورة 25 يناير من الشباب الذين ضحوا بحياتهم من أجل تحقيق مطالب الشعب بالطرق المشروعة، وكذلك إلي رجال الشرطة الذين سعوا إلي توفير الأمن والأمان للمصريين. وفي كلمته، أوضح الدكتور صفي الدين خربوش أن هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات التي سينفذها المجلس بمختلف محافظات مصر داخل مراكز الشباب والمنشآت الشبابية ليحاور شباب مصر المسئولين في مختلف القضايا، مؤكداً أنه كان يراهن دومًا علي أن الأغلبية الكاسحة من شباب مصر علي درجة كبيرة من الوعي السياسي والثقافي معلناً أنه لم يفاجأ بمستوي الوعي والرقي والانتماء الذي عبر عنه شباب مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل